شريط الأخبار

أحمد قريع: إسرائيل بدأت بتنفيذ مخططات تقسيم الحرم القدسي الشريف

07:32 - 07 تموز / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

حذّر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد قريع، اليوم الأحد، من بدء السلطات الإسرائيلية بتنفيذ مخططات لتقسيم الحرم القدسي، مع تصاعد الاقتحامات المتكررة والمتواصلة للمسجد الأقصى وباحاته.

وقال قريع، الذي يرأس دائرة شؤون القدس في المنظمة، في بيان، إن "استمرار هذه الانتهاكات ينذر بخطورة تقسيم الحرم القدسي الشريف، في وقت تواصل فيه سلطات الاحتلال الإسرائيلي منع دخول المواطنين المقدسيين للمسجد الأقصى، بينما تسمح لقطعان المستوطنين بدخوله وتدنيسه وإشاعة الفوضى في ساحاته ومحيطه."

ورأى أن "هذه الاعتداءات المتواصلة تكشف خطورة المخطط الإسرائيلي الذي يستهدف المقدسات الإسلامية في مدينة القدس، لا سيّما الحرم القدسي الشريف، وذلك بإتاحة المجال لقطعان المستوطنين لإقامة شعائر وطقوس تلمودية في باحات المسجد الأقصى المبارك"."

واعتبر ذلك "عدوانًا واستفزازًا صارخًا للمسلمين ولمشاعرهم، وتهديدًا صارخًا لتنفيذ مخططات إسرائيلية تهدف لتقسيم المسجد الأقصى كما حدث في الحرم الإبراهيمي بالخليل، ما يهدد بأوخم العواقب وأخطرها."

وطالب قريع دول العالم العربي والإسلامي وحكوماتها، والهيئات والمنظمات الدولية ذات العلاقة بـ "الوقوف عند مسؤولياتها في حماية أولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين، من خطر الاقتحامات المتكررة، والتهويد والأسرلة، وحماية ما تبقى من مدينة القدس بمقدساتها الإسلامية والمسيحية."

انشر عبر