شريط الأخبار

javascript:%20void(0);

ضباط من الجيش الأمريكي يصلون تل أبيب استعداداً للمناورات المشتركة

07:03 - 07 تشرين ثاني / أكتوبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


أفادت مصادر صحافية عبرية اليوم الأحد أن ضباطا من الجيش الأميركي وصلوا إلى "إسرائيل" في الأيام الأخيرة لتنسيق التحضيرات الجارية لإجراء مناورات مشتركة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت صحيفة يديعوت احرونوت أن هؤلاء الضباط سيشرفون على وصول مئات العسكريين الأميركيين إلى "إسرائيل" في 14 أكتوبر/تشرين الأول الجاري للمشاركة في المناورات التي ستبدأ الأسبوع التالي على مدى ثلاثة أسابيع.

وقالت الصحيفة إن هذه المناورات ستكون "أكبر تدريبات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وإسرائيل".

وأضافت أنه سيتم في هذه المناورات اختبار شبكات المضادات الجوية الإسرائيلية وكذلك بطاريات الصواريخ المضادة للصواريخ "حيتز" ونظام اعتراض الصواريخ "القبة الحديدية".

وكانت مجلة تايم الأميركية ذكرت في تقرير لها أن واشنطن قلصت عدد العسكريين الأميركيين المتوجهين إلى "اسرائيل" للمشاركة في هذه المناورات بأكثر من الثلثين كما خفضت عدد وقوة أنظمة اعتراض الصواريخ المستخدمة في المناورات المسماة "اوستير تشالنج 12".

وبدلا من حوالي خمسة آلاف عسكري أميركي سيرسل البنتاغون فقط ما بين 1200 و1500 عنصر للمشاركة في هذه المناورات، بحسب المجلة ذاتها.

انشر عبر