شريط الأخبار

الاحتلال : الطائرة التي اسقطت من نوع "ابابيل "

10:01 - 07 كانون أول / أكتوبر 2012

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم


ذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي بان أسئلة عديدة تراود ضباط الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية حول من أرسل طائرة الاستطلاع  وما هدف إرسالها مع ذلك جميع المؤشرات تشير الي ان حزب الله هو من قام بإرسال وتوجيه الطائرة .

إلى ان التخبط يسيطر على قادة الاحتلال والتكهنات تعود لإيران مجدداً بأن الطائرة ربما هي من نوع أبابيل المصنعة في إيران ويمتلكها حزب الله ,  والحديث يدور عن طائرة بدون طيار لديها القدرة للتحليق مثل الطائرة العادية  ويمكن السيطرة عليها من أماكن تحكم بعيدة  والحديث يدور عن قفزة نوعية من قبل حزب الله ان تأكد بأنه هو من أطلق الطائرة .

وقال العميد  في جيش الاحتياط ارية بشبيان  قائد منظومة سلاح الجو الدفاعية سابقا " طائرة الاستطلاع يمكنها قطع مئات الكيلو مترات وتحظي بسرعة ما بين 300 الي 400 كيلو .

 وأشارت إذاعة الاحتلال وفق مصادر عسكرية ان طائرة الاستطلاع التي أسقطت بالأمس لم تكن تحمل مواد متفجرة  وتم إرسالها فقط لجمع معلومات استخباراتية  .

           

والجدير ذكره فأن إيران تمكنت إنتاج أجيال من الطائرات المحلية الصنع والتي يمكن التحكم فيها عن بعد ومن بينها طائرة الاستطلاع "أبابيل 5" ذات المدى المتوسط علاوة على طائرة "أبابيل - T" ذات المدى القصير والمتوسط القادرة على تنفيذ مهام هجومية.

وكانت ايران أعلنت إنتاج طائرة استطلاع محلية تعمل بدون طيار , وأكد منوشهر منطقي المدير التنفيذي لهيئة التصنيع الجوي التابعة لوزارة الدفاع الإيرانية أن بلاده تمكنت من إنتاج طائرة استطلاع محلية الصنع بدون طيار قادرة على التحليق في الأجواء الإيرانية على مدار الساعة خلال العام الجاري.

وذكرت قناة "برس تى في" الإخبارية الإيرانية أن منوشهر منطقي أوضح، أن الطائرة الجديدة ستكون جاهزة للقيام بالطلعات الجوية في أية بقعة داخل البلاد .

وأضافت القناة، أن إيران تمكنت في الماضي من إنتاج أجيال من الطائرات المحلية الصنع والتي يمكن التحكم فيها عن بعد ومن بينها طائرة الاستطلاع "أبابيل 5" ذات المدى المتوسط علاوة على طائرة "أبابيل - T" ذات المدى القصير والمتوسط القادرة على تنفيذ مهام هجومية.

وكان وزير الدفاع الإيراني العميد أحمد وحيدي صرح في التاسع والعشرين من شهر يناير الماضي أن طهران ستكشف قريبا عن تصنيع طائرة محلية الصنع مخصصة لأغراض الاستطلاع.

يشار الى ان ايران كانت قد حققت انجازات كبيرة في قطاع الدفاع كما حصلت على الاكتفاء الذاتي من خلال تصنيعها معدات عسكرية اساسية تدخل في أنظمة الدفاع خلال السنوات الأخيرة.

وقد أكدت ايران مرارا للدول الأخرى، لا سيما الدول المجاورة، أن قوتها العسكرية لا تشكل تهديدا لها، لان عقيدتها دفاعية وتستند فقط على ردع العدوان.

انشر عبر