شريط الأخبار

السفير المصري يدعو للحفاظ على الأقصى والمقدسات الإسلامية

09:25 - 06 تشرين أول / أكتوبر 2012

رام الله - فلسطين اليوم

أكد سفير مصر لدى السلطة الفلسطينية ياسر عثمان استمرار الجهود المصرية للحفاظ على المسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية في مدينة القدس، بالتنسيق مع القيادة الفلسطينية، وجامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي.

جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية التي قام بها السفير عثمان، اليوم السبت، للمسجد الأقصى المبارك، بمشاركة عدد ممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية الوطنية والإسلامية، من مناطق القدس وأراضي عام 48.

وقال السفير عثمان إن زيارته للمسجد الأقصى جاءت بتكليف من القيادة المصرية للوقوف على الأحداث فيه عقب اقتحامه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، الأمر الذي لاقى استياء شعبيا ورسميا، عربيا وإسلاميا.

وأعرب عن استياء الحكومة المصرية من الاستفزاز اليومي للمصلين في المسجد الأقصى واقتحامه ومحاولة الاحتلال تغيير الأمر الواقع، مشددا على أهمية المسجد الأقصى لمصر كما هو لكل فلسطيني ومسلم.

واستمع السفير عثمان، خلال جولته، لشهادات حول الممارسات الإسرائيلية اليومية، التي تزيد من مستوى التوتر في المنطقة، كما زار ضريح الشهداء بما فيهم فيصل وعبد القادر الحسيني، واطلع على ساحة البراق والحفريات الإسرائيلية المجاورة لجسر باب المغاربة.

انشر عبر