شريط الأخبار

عسل أزرق اللون في مناحل شرق فرنسا

05:28 - 06 تشرين أول / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم


فوجئ عدد من مربي النحل على الحدود الشرقية الفرنسية بظهور عسل ذي لون غير معهود يميل إلى الزرقة. ويعتقد المربون أن هذا العسل تأثر، على الأرجح، بمخلفات مصنع للملبّس الأزرق اللون، موجود في المنطقة.

وقال آلان فريه، رئيس تجمع منتجي العسل في منطقة الـ«هوت راين» الواقعة في مقاطعة الألزاس، إن النحلات التي تجمع المؤونة قد بدأت تعاف رحيق الأزهار بعدما اجتذبتها سكّريات متراكمة في وحدة لغاز الميثاين جرى تشغيلها منذ مطلع العام الحالي، لحساب عدد من المزارعين. ويعاني فريه نفسه من ظاهرة «محصول» العسل الأزرق الذي تجمع في مناحله ولن يكون صالحا للتسويق. وتهدف الوحدة المنصوبة حديثا لاستخلاص غاز غير كيماوي من مخلفات مصانع الحلويات التي تستخدم نكهات طبيعية لإنتاج الملبّس الملون الذي يباع تحت علامة «M وM» التجارية المعروفة عالميا والتابعة لشركة «مارس». ويجري تخزين المخلفات، عادة، في أماكن مكشوفة يمكن للنحل ارتيادها.

من جهته، أبلغ فيليب مينراد، المدير المساعد لشركة جمع المخلفات الصناعية في المنطقة، وكالة «رويترز» للأنباء، بأنه وزملاءه اكتشفوا مشكلة العسل الأزرق في الوقت نفسه مع العسالين. وأضاف أن تدابير فورية قد اتخذت لوقف الظاهرة ولتخزين المخلفات السكرية المذاق في حاويات مغطاة.

وحسب المزارعين فإن أفواج النحل عادت إلى الحقول المزهرة بعد حرمانها من حلواها. أما العسل الأزرق فإنه غير صالح للبيع حتى ولو كان له طعم العسل.

انشر عبر