شريط الأخبار

"مستعربون" شاركوا في اعتقال عدد من المصلين في المسجد الأقصى

09:02 - 06 تشرين أول / أكتوبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كشفت مصادر فلسطينية محلية في القدس بأنه شاركت-ولأول مرة- عناصر من وحدة المستعربين بجيش الاحتلال في اعتقال عدد من المصلين خلال اعتداءات قوات الاحتلال على المصلين عقب صلاة الجمعة اليوم في المسجد الأقصى المبارك.

وأوضح مراسلنا في المدينة المباركة بأن أوساط المراقبين في القدس أكدت أن اقتحام قوات الاحتلال للمسجد الأقصى اليوم واعتدائها على المصلين كانت مُبيّتة ولم تكن عفوية وردا على مسيرة في الأقصى.

ورجحت مصادر مقدسية بأن يكون الهدف الحقيقي لهذا العدوان هو التمهيد لعدوان أكبر يسبق مرحلة التقسيم الزمني للمسجد الأقصى قبل التقسيم المكاني.

وكانت قوة معززة من جنود وشرطة الاحتلال والوحدات الخاصة ومن المستعربين اقتحمت المسجد الاقصى عقب صلاة الجمعة دون سبب مباشر بزعم التصدي لمسيرة احتجاجية انطلقت في الاقصى ضد الاقتحامات اليهودية والأجنبية اليومية للمسجد الاقصى وممارسات شرطة الاحتلال ضد المصلين وضد الأوقاف الإسلامية التي تشرف على إدارة المسجد.

وأصيب خلال العدوان عدد كبير من المصلين-معظمها اختناقات نتيجة استنشاق الدخان المنبعث من الغازات السامة المسيلة للدموع- فضلا عن اصابات بالهراوي وبالرصاص المطاطي، كما تم اعتقال عدد من المصلين وإصابة عدد آخر من الصحفيين.

وأوضح مراسلنا بأن مروحية حلقت منذ ساعات الصباح في سماء القدس حتى انتهاء المواجهات في الأقصى. فيما لاحقت قوات الاحتلال المصلين إلى المسجد القبلي وأغلق المصلون بوابات المسجد من الداخل في حين وضعت قوات الاحتلال سلاسل حديدية على البوابات، وألقت قنابل الصوت على البوابة والغاز من النوافذ، وحاصرت المسجد من جميع الجهات في محاولة لاقتحامه.

وقد تدخل رئيس مجلس الأوقاف الشيخ عبد العظيم سلهب ومفتي القدس الشيخ محمد حسين لدى قوات الاحتلال فانسحبت من ساحات المسجد ثم خرج المصلون من داخل المسجد القبلي.

وحولت قوات الاحتلال القدس القديمة ومحيط المسجد الاقصى الى ما يشبه الثكنة العسكرية بفعل التواجد العسكري المكثف والكبير جدا على بوابات البلدة القديمة وشوارعها وطرقاتها المؤدية الى المسجد الاقصى ووضع متاريس على بوابات المسجد للتدقيق ببطاقات المصلين واحتجاز عدد كبير منها الى ما بعد انتهاء الصلاة.

وشهدت العديد من أحياء وشوارع البلدة القديمة مواجهات عنيفة ضد قوات الاحتلال اصيب خلالها عدد من الشبان واعتقل عدد آخر.

وكانت قوات الاحتلال فرضت، صباح اليوم الجمعة، قيوداً على دخول المصلين للمسجد الأقصى ومنعت كل من هم دون الخمسين من العمر من دخول القدس القديمة.

وتزامن تشديد اجراءات الاحتلال ضد الفلسطينيين في المدينة المقدسة، مع سلسلة من الاقتحامات الاستفزازية التي نفذها مئات المستوطنين اليهود لباحات المسجد الاقصى خلال الايام الماضية تحت بصر وحماية شرطة وجنود الاحتلال وحمايتهم.



الاقصى


الاقصى


الاقصى


الاقصى


الاقصى




الاقصى

الاقصى

الاقصى




الاقصى


الاقصى


الاقصى


الاقصى

انشر عبر