شريط الأخبار

أهالي ضحايا أسطول الحرية يقيمون دعوى قضائية لمطالبة إسرائيل بالتعويض

09:25 - 05 حزيران / أكتوبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

رفع أهالي ضحايا السفينة التركية «مافي مرمرة» المشاركة في «أسطول الحرية»، لرفع حصار غزة، دعوى قضائية ضد إسرائيل، اليوم الجمعة، للحصول على تعويضات.


كانت السفينة قد تعرضت لهجوم في 31 مايو عام 2010 من رجال الكوماندوز الإسرائيليين في عرض البحر، وهي في طريقها ضمن قافلة الحرية إلى غزة لاغاثة الشعب الفلسطيني المحاصر، مما أسفر عن مقتل 9 مواطنين أتراك.


وقال محامي أسر الضحايا، أوجور يلدريم: «إن أسر 3 من الضحايا، الذين قتلوا في الهجوم، رفعوا دعوى بالمحكمة للحصول على تعويض مادي ومعنوي من إسرائيل، وإن 30 شخصا آخر تضرروا من الهجوم، من بينهم مصابون بجروح خطيرة ورجال صحافة وممرضون، رفعوا كذلك دعوى أمام المحكمة».


وأضاف: «تم تقديم طلب في صحيفة الدعوى في هذه القضايا المختلفة، وعددها 33 قضية، إجمالي مبلغ 10 ملايين ليرة تركية من إسرائيل حتى الآن».


كان الحادث قد تسبب في وصول العلاقات «التركية – الإسرائيلية»، إلى أدنى مستوى لها، وطردت تركيا سفير إسرائيل من أنقرة وقطعت علاقات التعاون العسكري وأوقفت الاتفاقات العسكرية التي أبرمتها مع إسرائيل، وتطالب تركيا إسرائيل بالاعتذار الرسمي ورفع الحصار عن قطاع غزة وصرف تعويضات للضحايا

انشر عبر