شريط الأخبار

فلسطيني يفوز بجائزة معرض دولي دون أن يشارك

01:59 - 05 تموز / أكتوبر 2012

رام الله - فلسطين اليوم

فاز الفنان التشكيلي الفلسطيني ياسر السرطاوي، بجائزة المعرض الدولي 'الأطفال ضحايا العنف والإرهاب'، المقام في العاصمة التشيكية براغ.

وبعث الفنان السرطاوي رسالة إلى المعرض الذي لم يشارك فيه، وقرأت رسالته بالمعرض، وشكر فيها  لجنة التحكيم، وعبر عن أمله بمثل ذلك التواصل الإنساني في السنوات القادمة، مهديا فوزه لأطفال فلسطين من ضحايا الإرهاب والاحتلال الإسرائيلي. 

وكان المعرض الدولي للفنون التشكيلية افتتح أعماله يوم أمس، في العاصمة التشيكية تحت عنوان: 'الأطفال ضحايا العنف والإرهاب'، بمشاركة أعمال فنية لثلاثة فنانين تشكيليين فلسطينيين، وهم: ياسر السرساوي، وإياد صباح، ومحمد مسلم.

وقام بتنظيم هذا المعرض الذي سيستمر 30 يوما الاتحاد الدولي للثقافة، ويشارك فيه إلى جانب فلسطين فنانون من: تشيكيا، وفرنسا، وروسيا، وأوكرانيا، وأرمينيا، وكازاخستان، وسلوفاكيا، وداغستان.

وخصصت إدارة المعرض جناحا مميزا لفلسطين، تعرض فيه رسومات الأطفال الفلسطينيين، وصور فوتوغرافية وأفلام وثائقية تنقل المعاناة المادية والنفسية للأطفال تحت وطأة الاحتلال الإسرائيلي.  

وشارك في حفل افتتاح المعرض سفير فلسطين لدى جمهورية التشيك محمد السلايمة، وجمع من السفراء والدبلوماسيين والشخصيات الثقافية والعامة التشيكية، وعدد من أبناء الجالية الفلسطينية في جمهورية التشيك.

وقدمت إدارة المعرض دبلوما تقديرا للسفير السلايمة، تكرميا لما قدمته سفارة فلسطين من جهود لإنجاح المعرض.  

وقامت وسائل الإعلام التشيكية في التلفزيون والإذاعة والصحافة بتغطية واسعة لهذا المعرض، كما أجرت مقابلات مع مدير المعرض فرانتيشك تورك، الذي أوضح أنه تم الاتفاق مع عشرات المدارس في براغ والمدن التشيكية الأخرى على تنظيم زيارات لصفوف الطلبة طوال مدة المعرض.

 

انشر عبر