شريط الأخبار

خلال مهمة لسلطة الأراضي لإزالة التعديات

إصابة خمسة مواطنين شمال القطاع وداخلية غزة تتأسف

05:20 - 02 كانون أول / أكتوبر 2012

غزة - فلسطين اليوم


قالت مصادر فلسطينية أن خمسة مواطنين بينهم اثنان من أفراد الشرطة وأحد العاملين في سلطة الأراضي واثنان من المواطنين أصيبوا مساء اليوم الثلاثاء، خلال مهاجمة مجموعة من المواطنين لأفراد من سلطة الأراضي كانوا يقومون بمهمة إزالة تعديات في منطقة أم النصر شمال قطاع غزة.

وأفادت مصادر إعلامية أن مجموعة من الرجال والنساء هاجموا سيارات سلطة الأراضي الفلسطينية لدى اقترابها من منطقة أم النصر شمال قطاع غزة حيث تقوم السلطة بحملة لإزالة التعديات على الأراضي الحكومية ما أسفر عن إصابة أحد الموظفين سلطة الأراضي بجراح متوسطة وإصابة اثنين من أفراد الشرطة المرافقين للسلطة في مهمتها بجراح متوسطة أيضاً.

الداخلية توضح

وحول إصابة اثنين من المواطنين بأعيرة نارية قال الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية الرائد إسلام شهوان، أن دورية الشرطة تفاجأت بمهاجمة مجموعة من المواطنين، للعاملين في حملة إزالة التعديات ما اضطرها بعد عدة محاولات لإقناعهم بوقف إلقاء الحجارة، لإطلاق النار في الهواء لتفريق المواطنين الذين واصلوا إلقاء الحجارة، حتى أصيب منهم اثنان بجراح متوسطة.

وأضاف شهوان أن الشرطة الفلسطينية كانت تقوم بواجبها الطبيعي في مرافقة موظفي سلطة الأراضي، وأنها لن تسمح لأحد بتجاوز القانون أو الاعتداء على موظفين يقومون بواجبهم الوظيفي.

وأوضح شهوان أن وزارته تأسف لما حدث وكانت تتمنى أن لا تصل الأمور إلي ما وصلت إليه من اضطرار عناصر الشرطة لاستخدام الأعيرة النارية، لكن إصرار المواطنين على عدم التوقف عن اعتدائهم أجبر الشرطة على ذلك، مؤكداً أن لا أحد فوق القانون.

المصدر: فلسطين الآن

انشر عبر