شريط الأخبار

السفير المصري: نعمل على خطة تنموية شاملة لغزة

02:50 - 02 حزيران / أكتوبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد السفير المصري لدى السلطة الفلسطينية "ياسر عثمان" أن مصر تعمل جاهدة على كسر الحصار الجائر عن غزة بكل السبل.

وقال عثمان في تصريحات صحفية: إن "مصر تعمل على خطة تنموية شاملة لقطاع غزة وليست فقط إيجاد بديل عن الأنفاق"، مؤكداً على استشعار مصر بأهمية الأنفاق للقطاع، وضرورة إيجاد بدائل عنها.

وأضاف: "إن عملية الهدم عملية مبرمجة محسوبة، ولن تمس بالوضع الحياتي في القطاع، ولكنها تستهدف الأنفاق التي تستشعر القيادة المصرية خطرها على الأمن القومي المصري، وحرص مصر على التعاون المشترك مع غزة لتنفيذ كل ما من شأنه تحسبن أوضاع الناس في القطاع".

وعدد عثمان إنجازات مصر بعد الثورة على صعيد الوضع في القطاع قائلاً :"مصر بعد الثورة حسّنت أوضاع المعبر، أتمت صفقة الأسرى، زادت كمية الكهرباء، ضغطت لإدخال المزيد من المواد والسلع عبر كرم أبو سالم".

وبشأن المنطقة الحرة شدد عثمان على تصريحات المتحدث باسم الرئاسة "د. ياسر علي"، والتي نفى فيها الاتفاق على إنشاء المنطقة ، وأضاف عثمان أنها فكرة من ضمن مجموعة من الأفكار، يجري دراستها في أروقة القيادة المصرية، للوقوف على أفضلها وأكثرها نجاحاً في إنهاء الحصار الظالم المفروض على غزة".

ولفت عثمان إلى جهود ومشاورات مع جهات عربية ودولية أجرتها وتواصلها مصر لفك الحصار الذي شدد على أنه جريمة كان يجب حلها منذ الأمس وليس اليوم.

ونوه السفير إلى أن ما يجري في سيناء ليس المقصود منه استهداف الحياة في غزة ، ولكنه عملية أمنية للسيطرة على سيناء خصوصا بعد الجريمة التي استهدفت الجيش.

انشر عبر