شريط الأخبار

الرابطة الإسلامية تحيي ذكري استشهاد الدكتور فتحي الشقاقي بجامعة الأمة

09:51 - 30 حزيران / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أحيت الرابطة الإسلامية الذكرى السابعة عشر لاستشهاد الدكتور فتحي الشقاقي الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين في مهرجان طلابي حاشد تحت عنوان "كل فلسطين لكل الأمة".

وحضر المهرجان، الشيخ عمر فورة, والشيخ عبد الفتاح حجاج والدكتور نصر مدوخ عميد شئؤن الطلاب في الجامعة, ويوسف دلول منسق الرابطة بغزة وحشد كبير من طلاب الجامعة.

وأوضح فورة، أن الشقاقي كان دائما يحمل هم القضية الفلسطينية طوال فترة حياته, حيث كان مناضلاً فلسطينياً يهتم بنشر الوعي الإسلامي الثوري في الشعب الفلسطيني والأمة العربية الإسلامية .

وأشار فورة إلى أن الشقاقي أولى العلم والعلماء أهمية كبيرة ونالت من مبادئه وأفكاره مكانة مرموقة، حيث نادى الشقاقي بضرورة أن يكون الفرد المسلم موسوعة علمية مثقفة يستطيع من خلالها مواجه كافة الصعوبات التي تحيط بالأمة الإسلامية والشعب الفلسطيني, مضيفاً أن الشقاقي  يعد رمزاً من رموز الأمة العربية والإسلامية الذي أعطى لفلسطين والقدس الكثير من جهده وفكره واختتم حياته بالشهادة.

ونوه فوره إلى أن الطريق التي سار عليها الشقاقي كانت مليئة بالصعاب والتحديات لكنه استطاع أن يتغلب عليها بفضل إيمانه الراسخ ووعيه المستنير بعدالة قضيته، داعياً كافة الفصائل إلي التوحد ورص الصفوف لمواجه الاحتلال الغاشم والسير علي خطي الشقاقي الأمين.

من ناحية أخرى أشاد مدوخ بالشهيد الشقاقي وإسهاماته العظيمة في نشر الوعي والثقافة لدي أبناء شعبنا، مبيناً أن الشقاقي سار على طريق العظماء رغم إدراكه أن السير في هذا النصر ينتهي إما بالنصر أو الشهادة.

ووجه مدوخ التحية والإجلال للدكتور رمضان شلح حامل لواء الجهاد خلفاً للشقاقي، داعياً إياه للحفاظ على هذا الإرث العظيم الذي خلفه الشقاقي، مثمناً عالياً دور الرابطة علي جهودهم في إحياء ذكرى رمز من رموز الأمة العربية والإسلامية.

وفي ختام المهرجان الذي تخلله العديد من الفقرات الشيقة والكلمات الجهادية المعبرة، زار وفد الرابطة رئيس جامعة الأمة الأستاذ الدكتور نعمان علوان لتهنئته بمناسبة تعينه رئيساً لجامعة الأمة.

انشر عبر