شريط الأخبار

الغصين: لجنة تحقيق لكشف ملابسات اعتداء الأمن على مصور "فلسطين اليوم"

08:45 - 26 تشرين أول / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أعلن رئيس المكتب الإعلامي الحكومي الجديد بغزة المهندس إيهاب الغصين عن تشكيل لجنة تحقيق في وزارة الداخلية بالتنسيق مع الإعلامي الحكومي للوقوف على حقيقة ما حدث مع مصور فضائية "فلسطين اليوم" الصحفي إسماعيل البدح، موضحا أنهم سيعلنون نتائج اللجنة عن اتمامها.

وكان الصحفي بدح قد تعرض للضرب المبرح من قبل عناصر من جهاز الأمن الداخلي خلال تصويره حريق وسط قطاع غزة، وصادروا كاميراته قبل ان يتم التدخل من قبل جهات مسؤوله للافراج عنه. الأمر الذي استنكره الكل الصحفي الفلسطيني.

وأكد الغصين اليوم على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" مساء الأربعاء أنه قادم للمكتب رافعًا شعار "انصر الصحفي ظالمًا أو مظلومًا، متمنيًا السلامة التامة للصحفي البدح وكل الإعلاميين .

وعبر الغصين عن أسفه لما حدث مع الصحفي البدح، مؤكدًا أنهم منذ اللحظة الأولى للحدث تواصلوا مع الأخوة في قناة "فلسطين اليوم" الفضائية لتقديم توضيح حول ما حدث، مضيفًا "قدم لنا الأخوة في القناة هذا التوضيح".

وقال: "مع علمنا التام أن الإخوة أبناء وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية يضعون في الاعتبار احترام الإعلاميين وعملهم، وإن حدث حدثٌ عارض فهذا لا يعني أنها سياسة عامة، بقدر ما هو عمل فردي مرفوض".

ودعا الغصين الجميع إلى "ضرورة الانتباه إلى ما يصدر من كلمات، والتوقف عن محاولة زرع الفتنة في العلاقة مع الأخوة في قناة فلسطين اليوم، فالقناة لها منا كل احترام والأخوة العاملين فيها يحضون باحترام خاص من قبل الحكومة ووزارة الداخلية والإعلام الحكومي، وإن حدث حدث عارض هنا أو هناك".

وأكد على حق الصحفي في تغطية الأحداث بكل حرية طالما أنه لم يخالف القانون في عمله، وحرية الصحافة مكفولة وسنعمل بكل قوة بالتعاون مع الإعلاميين على تعزيزها.

انشر عبر