شريط الأخبار

حقوقيون يطالبون برشلونة بالتراجع عن دعوة شاليط و الاعتذار للشعب الفلسطيني

06:12 - 26 تموز / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أثارت دعوة فريق كرة القدم الإسباني "برشلونة" للجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط لتكريمه على هامش إحدى مبارياته مع فريق "ريال مدريد" في 7 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل غضب حقوقيين فلسطينيين.
وطالب الحقوقيون الفلسطينيون اليوم الأربعاء 26/9/2012 "برشلونة" بالتراجع عن دعوته لشاليط، والاعتذار للشعب الفلسطيني، وأهالي الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية لما سببته هذه الدعوة من "إهانة لمشاعرهم وكرامتهم".
وقال وكيل وزارة الأسرى والمحررين في حكومة قطاع غزة محمود الكتري إن" تكريم شاليط أمر مستهجن، فالأولى بفريق برشلونة أن يقف إلى جانب المظلوم لا الظالم، الذي اعتدى على الشعب الفلسطيني واحتل أرضه وأسر أبناءه وحاصرهم".
وطالب الكتري السلطات الإسبانية بـ"أن تنظر بعين الاحترام للفلسطينيين وكرامتهم، وترفض أن يكون بداخلها فريق يكرم المجرمين، وكان الأوْلى بهم تكريم الأسرى الفلسطينيين الذين سجنتهم (إسرائيل) ظلماً"، مؤكداً على أن تكريم شاليط "يمس بكرامة الشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية".
من جانبه، اعتبر صابر أبو كرش رئيس جمعية واعد لرعاية الأسرى والمحررين، أن تقديم نادي برشلونة بطل كأس ملك إسبانيا لكرة القدم دعوة لتكريم شاليط في ملعبه المعروف بـ(كامب نو) "وقحة وعنصرية وتمثل غطاء جديداً للإجرام الإسرائيلي تحت مسمى لعبة كرة القدم والرياضة"، بحسب وصفه.
ودعا الاتحادات العربية والرياضيين العرب إلى "التصدي لهذه الدعوة من خلال مراسلات احتجاجية للنادي ومقاطعته إذا استمر على موقفه" ، لافتاً إلى أن "هذه الدعوة جاءت بعد تحركات مستمرة كان ينشط بها اللوبي الصهيوني المتواجد في أوروبا أثناء أسر المقاومة لشاليط".
وطالب أبوكرش الجاليات الفلسطينية والعربية المتواجدة في أوروبا بتفعيل قضية الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية في أماكن تواجدهم .
وجلعاد شاليط هو جندي إسرائيلي أسرته المقاومة الفلسطينية في 25 يونيو 2006 في موقع عسكري إسرائيلي على الحدود الجنوبية الشرقية لقطاع غزة، لاستبداله بالأسرى الفلسطينيين الذين بلغ عددهم آنذاك أكثر من 11 ألف أسير بينهم أطفال ونساء.
وفي يوم الثلاثاء 18 أكتوبر 2011 تم إطلاق سراح جلعاد شاليط وسلمته حركة المقاومة الاسلامية، حماس إلى السلطات المصرية ضمن صفقة تبادل مع (إسرائيل) أطلق بموجبها سراح 1027 أسير وأسيرة من الفلسطينيين المعتقلين بالسجون الإسرائيلية .

انشر عبر