شريط الأخبار

اعتصام أمام الصليب الأحمر تضامنا مع الأسرى فى الخليل

04:10 - 24 تموز / سبتمبر 2012

الخليل - فلسطين اليوم

شارك أهالي الأسرى في الخليل، اليوم الإثنين، في الاعتصام الأسبوعي الذي نظمه نـادي الأسير بالتعاون مع لجنة أهالي الأسرى أمام مقر الصليب الأحمر بالمدينة.

وشارك في الاعتصام محافظ الخليل كامل حميد، ورئيس لجنة أهالي الأسرى عبد الرحيم سكافي، وممثلو القوى الوطنية والفعاليات الشعبية، وحشد من شخصيات المحافظة ونوابها.

ورفع المشاركون صور أبنائهم الأسرى ويافطات كتب عليها شعارات تحمل حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرين الشراونة والعيساوي، وأخرى كتب عليها أسرانا أحرار رغم القيود، وحتما ستتحطم قيود السجان.

وأكد حميد، أن الإضرابات الطويلة للأسرى عن الطعام، ليست مجرد أيام وأرقام بل توجه نضالي خطه الأسرى بأمعائهم الخاوية ليكرّسوا ملحمة عنوانها إما التحرر أو الشهادة، وأن شعبنا بكافة أطيافه وعلى رأسه قيادته الشرعية يضعون قضية الأسرى على سلم أولوياتهم حتى الإفراج عنهم وتبييض السجون الإسرائيلية كافة.

وأشار رئيس نادي الأسير في الخليل أمجد النجار إلى أن الأسير أيمن الشراونة المضرب منذ 1/7/2012، وسامر العيساوي المضرب منذ 1/8/2012 قد ساءت أوضاعهم الصحية إلى درجة الخطر الشديد وأصبحا بين الحياة والموت، وأن مطالبهما عادلة ومحقة، واعتقالهم لا يستند إلى أي أساس قانوني وشرعي، وأنهما دخلا في حالة غيبوبة وإرهاق شديدين وتداعيات صحية أخرى أصابت أجسادهما.

وأضاف أن على مؤسسة الصليب الأحمر الدولي أن تأخذ دورها الفعلي في إلزام دولة الاحتلال باحترام حقوق الأسرى السياسية والإنسانية والتعامل معهم كأسرى حرب وفق اتفاقيات جنيف الثالثة والرابعة ووضع حد لقوانينها العسكرية وإجراءاتها التعسفية في التعامل والتعاطي مع الأسرى.

بدوره حمل فاروق الهيموني باسم القوى الوطنية سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة كافة الأسرى وخاصة المضربين، مطالبا المؤسسات الدولية بالتدخل العاجل لإنقاذ حياتهم من الموت المحدق بهم.

وطالب رئيس لجنـة مسانـدة أسرى حركـة فتـح، محمد العويوي الوسيط المصري الذي أشرف على صفقة تبادل الأسرى بالتدخل الفوري والعمل على إطلاق سراح الأسرى الذين أعيد اعتقالهم وعلى رأسهم الأسيران الشراونة والعيساوي.

وفي نهاية الاعتصام سلم المعتصمون مذكرة إلى رئيس الصليب الأحمر الدولي للتدخل العاجل لدى المؤسسات الدولية للإفراج عن الأسيرين الشراونة والعيساوي.

انشر عبر