شريط الأخبار

استقالة مسؤول أمني ليبي كبير وتزايد الفراغ بعد هجوم بنغازي

09:14 - 20 تموز / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

قال رئيس لجنة مهمتها توفير وظائف لمقاتلي الميليشيات في الشرطة في شرق ليبيا يوم الخميس إنه استقال ليكون ثالث مسؤول أمني كبير يترك منصبه بعد أسبوع من الهجوم على القنصلية الأمريكية في بنغازي.

وقال فوزي القذافي وهو ليس قريبا للزعيم الراحل معمر القذافي في تصريح لرويترز إنه استقال من رئاسة اللجنة الأمنية في شرق ليبيا احتجاجا على ضعف أجور المجندين وتجهيزاتهم.

واضاف أن نائبه يقوم بأعمال المنصب.

وتسبب الجدل بشأن المناصب الأمنية العليا في فراغ في القيادة في بنغازي في وقت يطالب فيه المسؤولون الأمريكيون ليبيا بالتحرك ضد من نفذوا الهجوم على القنصلية في 11 سبتمبر ايلول والذي قتل فيه أربعة امريكيين بينهم السفير.

وكان مسلحون قد اقتحموا القنصلية الأمريكية بعد احتجاجات على الفيلم المسيء للنبي محمد والذي انتج في الولايات المتحدة.

وأعلنت الحكومة الليبية هذا الاسبوع اقالة نائب وزير الداخلية لشرق البلاد وقائد شرطة بنغازي لكنهما رفضا الإقالة.

وقال صلاح دغمان المكلف بتولي المنصبين لرويترز يوم الأربعاء إنه طلب من الحكومة إرسال قوات إذا لزم الأمر لتسليمه عمله.

وتعاني المؤسسات الأمنية الليبية من الضعف ولا تزال الميليشيات المسلحة تتمتع بنفوذ منذ الاطاحة بالقذافي العام الماضي.

انشر عبر