شريط الأخبار

الاحتلال يزعم:أنيس خطط لعملية استشهادية في "إسرائيل" في الأعياد

10:19 - 20 تموز / سبتمبر 2012

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

زعمت مصادر عسكرية إسرائيلية بأن سلاح الجو "الإسرائيلي" بالتعاون مع جهاز الشاباك قاما بإغتيال خلية تابعة لحماة الاقصي قرب رفح.

وفقا لمزاعم الاحتلال فإن احد الشهداء أنيس محمود أبو العنين 33 عاما من سكان رفح  ينتمي لمجموعة حماة الاقصي التي تعمل تحت مسؤولية حماس .

وحسب المصادر وفقا لموقع المستوطنين 7 فإن أنيس خطط لعملية استشهادية تستهدف داخل "إسرائيل" لتنفيذها في الأعياد اليهودية.

وأدعى الاحتلال بأن أنيس ومنذ سنوات له محاولات أخرى لتنفيذ عمليات تشتمل علي عمليات تهريب عبوات ناسفة من قطاع غزة ومن ثم للأراضي المصرية ومن مصر لداخل "إسرائيل"  كما انه متورط في توجيه لعمليات داخل الضفة الغربية , وفق مزاعم الاحتلال .

وأشارت إلى ان اغتيال  اشرف محمود صالح 33 عاما من سكان رفح ينتمي للجان المقاومة الشعبية اعترف في الماضي بأنه  له ضلع وفق إدعاءات الاحتلال لتهريب ناشطين من غزة لمصر لتنفيذ عملية استشهادية داخل "إسرائيل"  كما انه يعمل في تجارة الأسلحة

ومن جابتها اعتبرت داخلية غزة إن هذه الأكاذيب والادعاءات الصهيونية لا تنطلي على شعبنا، ويجب على المؤسسات الدولية أن تتحرك في إطار فضح جرائم الاحتلال بحق القانون الإنساني، ووقف هذه الجرائم بحق المدنيين.

شهداء الليلة من أبناء هيئة الحدود وهي هيئة مدنية، كانوا يقومون بواجبهم في خدمة شعبهم، وليس لهم أي انتماء سياسي كما يزعم الاحتلال وانتمائهم الوحيد للوطن ولفلسطين.

 

انشر عبر