شريط الأخبار

أوقاف غزة: قطعنا شوط كبير في الإعداد والتجهيز لموسم الحج

12:21 - 19 حزيران / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة أنها قطعت شوطاً كبيرا في الإعداد والترتيب والتجهيز لموسم حج ناجح ومميز.

وأوضح وزير الأوقاف د.إسماعيل رضوان في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، أن الوزارة أجرت في وقت سابق قرعة الحج لهذا الموسم 1433 هـ بشفافية واضحة وحددت في حينه المعايير التي احتكمت إليها القرعة وقد بلغ عدد المسجلين للحج هذا العام أكثر من " 32000 " مواطن وحرصت على أن تراعي العدل ما استطاعت إلى ذلك سبيلا.

وأضاف رضوان "وضعنا معايير موحدة شملت عدد مرات التسجيل وأعمار المتقدمين كما راعينا أن ننظر بخصوصية للحالات المرضية والإنسانية كمرضى القلب والسرطان وكبار السن وغير ذلك فقد بلغ عدد الطلبات الخاصة التي قدمها الجمهور إلى لجنة الاستثناءات أكثر من 1500 طلبا من هذه الفئةً محاولين التجاوب مع النذر القليل منها حسب درجة الضرورة حسب ما يتوفر من مقاعد من الذين استنكفوا عن الدفع بسبب ظروف طارئة اضطرتهم إلى الانسحاب والتخلي عن حقهم الذي اكتسبوه من القرعة ولا زلنا حتى اللحظة ننتظر المكرمة الملكية السنوية لزيادة عدد الحجاج وفي حال وصولها ستكون الأولوية لاحتياط هذا العام وما تبقى من احتياط العام الماضي وكذلك بعض الحالات الإنسانية.

وتابع بالقول" على مستوى الإجراءات فقد انتهينا من إدخال كافة بيانات الحجاج من الجوازات التي وصلتنا تمهيداً لإرسالها للسفارة السعودية في القاهرة لمباشرة التفييز، وعلى مستوى سكن الحجاج: فقد تم استئجار أماكن السكن المطلوبة للحجاج في مكة المكرمة والمدينة المنورة حيث وجدنا صعوبات بالغة بالاستئجار في مكة بسبب التوسعة الهائلة التي تقوم بها المملكة العربية السعودية لتسهيل أداء المناسك إلا أنه وبحمد الله تم استئجار سكن مريح بمواصفات ممتازة يليق بأهل فلسطين، وأما في المدينة المنورة، فتم استئجار مجمع طيبة السكني وهي الأكثر أفضلية لدى حجاج بيت الله الحرام حيث تطل نوافذها على باحة الحرم المدني.

وأضاف "على مستوى لجان الحج المتعددة فقد اعتمدنا كافة اللجان التي ستقوم على خدمة حجاج بيت الله الحرام الإدارية والوعظية والإعلامية والطبية وقد تم اختيارهم بدقة من أصحاب الخبرة والتجربة، وعلى مستوى تسعيرة الحج من المهم أن نشير إلى أن مواسم الحج السابقة شهدت ارتفاعاً مطرداً في تسعيرات الحج وهذا أمر طبيعي نظراً لتزايد قيمة الإيجار والطيران بمعدل سنوي " 200 " دينار تقريباً إلا أننا في هذا العام ورغم ازدياد حجم التوسعة حول الحرم الشريف فقد تمكنا بفضل الله من تخفيض التسعيرة لهذا العام والتي ستكون كالآتي:-التسعيرة الأولى:- ( 2230 ) دينار أردني، التسعيرة الثانية: ( 1950 ) دينار أردني، وقد تم الإعلان عنها أمس، وكان الفيصل في الفارق بين التسعيرتين هو المسافة بين السكن والحرم وقد تم توزيع السكن بالتوافق مع رؤساء الائتلافات لشركات الحج والعمرة، وعلى جميع الحجاج مراجعة مكاتبهم لتسديد باقي الرسوم.

وتابع رضوان"حرصاً منا على راحة حجاجنا الكرام وتخفيفاً عنهم سيكون مسار رحلة الحج لهذا العام من مطار العريش إلى مطار جدة ثم مكة ومن ثم المدينة المنورة وستكون العودة بإذن الله من مطار المدينة المنورة إلى مطار العريش ما لم تحدث طوارئ خارج عن إرداتنا.

وشدد رضوان على ضرورة الظهور بمظهر وحدوي يليق بأهل فلسطين أهل الجهاد والشهداء، وسنقوم الوزارة بتقديم هدية ملابس إحرام موحدة لجميع الحجاج بشعار واحد يميز أهل فلسطين، متوجها بالشكر الجزيل للمملكة العربية السعودية حكومةً وشعباً وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين لما قدموه ويقدموه لحجاج فلسطين ونغتنم الفرصة مطالبين خادم الحرمين الشريفين من أجل منح أهل فلسطين مكرمة لزيادة عدد حجاج فلسطين حتى يتمكن باقي من سجلوا لهذا العام من إتمام الفريضة وعددهم " 30000"، ثلاثون ألف مسجل، كما وتوجه بالشكر لجمهورية مصر العربية لتسهيلها سفر الحجاج عبر منافذها.

انشر عبر