شريط الأخبار

السلطة تفشل في إقناع الإمارات بتسليم محمد رشيد لمحاكمته كفاسد

02:59 - 16 حزيران / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

كشفت صحيفة "العرب اليوم" الأردنية، أن السلطة الفلسطينية فشلت في إقناع دولة الإمارات العربية المتحدة بتسليم محمد رشيد المستشار السابق للرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، من أجل محاكمته بتهم تتعلق بالفساد.

وقالت مصادر سياسية فلسطينية للصحيفة، اليوم الأحد، إن القيادة الفلسطينية كلفت كلاً من عضو المجلس الثوري لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح الدكتور نبيل شعث بالاتصال مع القيادة الإماراتية من أجل تسليم المستشار السابق للرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات إلى القضاء الفلسطيني.

وأكدت المصادر أن القيادة الإماراتية لم تعر الموضوع أي اهتمام أو تدرس الطلب الفلسطيني، ولم تجر أي اتصالات رسمية بشأن ذلك، رغم المحاولات الفلسطينية التي باءت بالفشل وعاد الوسيطان دون تسلم رشيد.

وكان النائب العام الفلسطيني السابق أحمد المغنى قد طلب من رجال أعمال عرب تجميد أسهم التداول العائدة لمحمد رشيد الشهير باسم "خالد سلام" في مجموعات استثمارية عربية، كما أن محكمة مكافحة الفساد الفلسطينية برام الله حكمت في يونيه من العام الماضي على محمد رشيد بالسجن 15 عاما، بالإضافة إلى تغريمه 15 مليون دولار ورد مبلغ يصل إلى 34 مليون دولار.

يشار إلى أن هيئة مكافحة الفساد حولت ملف محمد رشيد إلى محكمة جرائم الفساد، مؤكدة أنه متهم بتحويلات واختلاسات مالية ضخمة تقدر بعشرات الملايين من صندوق الاستثمار ومنظمة التحرير والسلطة الفلسطينية.

انشر عبر