شريط الأخبار

مشادة كلامية بين الطيبي وأيالون لاعتبار يهود الدول العربية لاجئين

02:07 - 16 حزيران / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

جرت مواجهة ساخنة بين النائب العربي في الكنسيت الصهيوني أحمد الطيبي، وبين نائب وزير خارجية الاحتلال داني أيالون من حزب ليبرمان، عقب مطالبة الأخير بالاعتراف باليهود الذين هاجروا من الدول العربية على أنهم لاجئون، ومنحهم تعويضات مالية عن ممتلكاتهم التي تركوها في تلك الدول.

وقال الطيبي، 'اللاجئ هو الشخص الذي طُرد من وطنه، أنتم تقولون أن الدول العربية هي وطنكم إذن عودوا إليها، أنا أقول إن وطن الفلسطينيين هو فلسطين، ومن حقهم العودة إليها".

وفي تعليقه على كون "إسرائيل" هي 'الوطن التاريخي لليهود'، قال الطيبي ساخرا 'أنتم مميزون لديكم وطنان أو ربما ثلاثة أوطان، نحن شعب عادي لدينا وطن واحد هو فلسطين".

ثم بدأ النقاش يحتد عندما اتهم أيلون الطيبي بأن ما يقوله غير مقبول واليهود لن يتركوا "إسرائيل"، فرد الطيبي قائلا 'لكنكم تتحدثون بالمفهوم المالي المادي كم تريدون؟ مليار، اثنان.. العالم سيدفعها لكم'، فرد أيالون قائلا: 'أموال".

انشر عبر