شريط الأخبار

الرشق: الفيلم المسيئ للرسول هدف لاستفزاز واستثارة غضب المسلمين

07:15 - 15 تموز / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

رأى عزت الرشق، عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن الفيلم الذي انتج في الولايات المتحدة الأمريكية ويتضمّن إساءة للرسول محمد عليه الصلاة والسلام، هو محاولة لاستفزاز المسلمين واستثارة مشاعرهم لخدمة أجندات خاصّة.

وقال الرشق، في تصريح صحفي له اليوم السبت (15|9)، "إنه ليس لذلك الفيلم الذي تضمن تلك الإساءات الساخرة من الرسول الأعظم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أية قيمة فنية أو نقدية أو معنوية، ولكنه استخدم لاستفزاز واستثارة غضب المسلمين والعقلاء لجلب الانتباه للفيلم المريض ممّا يدل على وجود أجندات خاصة تتجاوز ما يسمونه حرية الرأي"، وفق تقديره.

وأضاف "عندما يكون المخرج إسرائيلياً تتكشّف مشاهد عريضة من هذه الأجندات التي تعمل عليها الآلة الإعلامية الصهيونية وأدواتها من خلال الإساءة للإسلام والتحريض على المسلمين ومحاولة تصوير ردود أفعالهم الغاضبة من الإساءة لرسول البشرية على أنها تجسّد التطرّف والعصبية"، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن موعد بث هذا الفيلم يأتي متزامناً مع ذكرى أحداث الحادي عشر من أيلول (سبتمبر)، في محاولة لتجهيل الجمهور الأمريكي بحقيقة الإسلام ورسالته السامية".

وفي السياق ذاته، انتقد الرشق محاولة الولايات المتحدة التستّر بغطاء حرية الرأي لتبرير إنتاج الفيلم المذكور وتمكين من المسؤولين عنه من الإفلات من الملاحقة والمساءلة القانونية، داعياً جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي إلى اتخاذ مواقف حازمة تجاه ما وصفه بـ "الاجتراء على مقام النبوة والرسالة السماوية".

واعتبر القيادي في "حماس" أن الرّد على مثل هذه الاستفزازات تتمثّل بالإصرار على التمسّك برسالة الإسلام وأخلاقها النبيلة، ولاسيما أخلاق النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وتنشيط الدعوة إلى الله.

انشر عبر