شريط الأخبار

تصريحات اخذ موافقة من عباس غير موثوق بها

الرفاتى لـ"فلسطين اليوم":لاعلاقة للسلطة بالمنطقة التجارية المنوي إنشاؤها مع مصر

01:57 - 15 تشرين أول / سبتمبر 2012

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أكد علاء الدين الرفاتى وزير الاقتصاد الفلسطيني في حكومة غزة أن لاعلاقة للسلطة الفلسطينية بالمنطقة التجارية الحرة المنوي إنشاؤها قريباً بين قطاع غزة ومصر.

وأوضح "الرفاتى" في تصريح خاص لـ" فلسطين اليوم"، أن إقامة المنطقة الحرة بين مصر وغزة هو تنفيذ لاتفاقيات وقعتها السلطة ومصر عام "1998" و1999م ، وسيتم تنفيذها تدريجيا .

وحذر من زج الخلاف السياسي في المصلحة الاقتصادية بين أى جهة، مُشيراُ إلى أن المصلحة التجارية مشتركة بين مصر غزة ولا علاقة للخلاف السياسي بالشأن الاقتصادي.

وحول أسباب موافقة مصر المبدئية على إقامة منطقة حرة بين غزة ومصر، اعتبر وزير الاقتصاد أن العلاقة الجغرافية بين مصر وغزة هي أكبر تشجيع لإقامة سوق حر بالمنطقة، مثلما موجود بين الضفة والأردن.

ودعا الرفاتى إلى عدم الأخذ بالتصريحات المنسوبة للسلطة حول انزعاجها من إقامة منطقة حرة بين غزة ومصر، وطلب موافقة رئيس السلطة" محمود عباس"لإنشاء السوق الحر، معتبراً تلك التصريحات غير موثوق بها ولم يتصدر عن السلطة اى بيان أو تصريح بشكل رسمي لهذا الصدد.

هذا وكانت تصريحات منسوبة للسلطة الفلسطينية أعلنت استنكارها لموافقة جمهورية مصر العربية إنشاء منطقة حرة بينها وبين غزة دون موافقة رئيس السلطة " محمود عباس.

جدير بالذكر أن وفد من وزارة الاقتصاد سيرافق " إسماعيل هنية" رئيس حكومة غزة إلى مصر غدا" الأحد" ، للبحث مع المسئولين المصريين إعادة تفعيل بعض الملفات والاتفاقيات السابقة التي لها علاقة بالقطاع، وإجراء مناقشات مع المختصين في مشروع إنشاء وتطبيق المنطقة التجارية الحرة بين غزة ومصر الذي جرى

انشر عبر