شريط الأخبار

غزة: المئات يشاركون في وقفة احتجاجية على الفيلم المسيء للرسول

08:16 - 13 تموز / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

شارك المئات من الفلسطينيين اليوم الخميس في الوقفة الاحتجاجية، التي نظمتها وزارة الاوقاف الفلسطينية في غزة في باحة المجلس التشريعي الفلسطيني ، احتجاجا على الفيلم المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم.

وقال الدكتور اسماعيل رضوان، وزير الاوقاف بغزة:" اننا نقف اليوم لنعبر عن ادانة ورفضا لمثل هذه الاعمال, داعيا الى هبة جماهيرية نصرة للنبي غدا في كافة مناطق قطاع غزة".

وطالب الامة العربية والاسلامية بمقاطعة المنتجات الامريكية والاسرائيلية ردا على الاساءة على شخص النبي.

ودعا علماء الامة والشعوب العربية الى انتفاضة اسلامية على كافة المجلات للدفاع عن النبي، مشددًا على أن مثل هذه الاعمال تهدف الى إثارة النعرات الطائفية, والإساءة الى الاسلام والمسلمين.

وكشف أن وزارته أعدت خطة متكاملة للدفاع عن النبي على كافة الصعد وقد بدأت في التنفيذ، داعيًا الاعلام لمساندة النبي في مثل هذا الموقف والعمل على بيان سماحة الاسلام والتعريف بشخصية الرسول.

وأشاد رضوان بالمظاهرات التي خرجت في الدول العربية, مطالبا بتحرك رسمي من قبل الحكام العرب, بالإضافة الى حملة قضائية لملاحقة منتجي الفليم.

وطالب المنظمات الدولية والحقوقية الى ادانة مثل هذه الاعمال التي تسيئ الى الديانات السماوية والقيم الانسانية كافة.

وابدى الدكتور حسن الجوجو رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي استعداد علماء الامة والحكومة الفلسطينية دعم شركات اعلامية لإنتاج اعمال فنية ترد على اساءة الرسول وبيان سماحة الاسلام تخاطب الغرب.

وحذر من ان مثل هذه الاعمال تسعى الى اثارة حرب دينية في العالم, معتبرا التعدي على الاسلام خطا أحمر لم يمكن السكوت عنه.

ومن جانبه قال الدكتور سالم سلامة رئيس رابطة علماء فلسطين ان الاعتداء يندرج ضمن الحرب الشعواء التي يقودها اليهود ضد الاسلام وأتباعه سعيا الى تشويه صورته.

وحمل الامة العربية والاسلامية المسؤولية وراء تجرؤ منتجي الفيلم على بثه من خلال ضعف الرد الرسمي والشعبي حيال الانتهاكات المتكررة بحق المسلمين.

وربط سلامة هذا العمل في هذا الوقت بصعود الاسلاميين الى الحكم في محاولة لتشويه التيارات الاسمية ومنعها من التقدم.

وطالب المسلمين في جميع انحاء العالم بمقاطعة البلدان والمؤسسات التى تجرأت على بث وترويج لمثل هذا العمل الذي وصفه بـ "الخبيث".

وحث الدول العربية والاسلامية للاقتداء بجمهورية مصر في ملاحقة الذين وراء اخراج وتمويل الفيلم.

وحمل سلامة منتجي الفيلم المسؤولية عن استفزاز مشاعر المسلمين مما أدى الى قتل السفير الامريكي في بنغازي.

انشر عبر