شريط الأخبار

قبل فوات الأوان..أمريكا تستنجد بالشاباك للقبض على معد الفيلم

08:49 - 13 حزيران / سبتمبر 2012

ترجـمة خـاصة - فلسطين اليوم

ذكر موقع عنيان مركزي "الإسرائيلي" أن مصادر أمنية أمريكية طالبت جهاز الحرب الداخلي "الشاباك" بمساعدتها في إلقاء القبض على "الإسرائيلي" معد الفلم المسئ للرسول محمد عليه السلام.

وقالت مصادر أمريكية بان "الإسرائيلي" معد الفلم يحمل أفكار  متطرفة  ضد الإسلام  وانه ترك "إسرائيل" قبل خمس سنوات ويعيش في ولاية كالفورنيا.

كما طالب قائد الجيش الأمريكي الجنرال ماتين دمسي من الكاهن تيري جونس أن يعلن وعلناً عن عدم تأييده  للفيلم الذي يستهين بمكانة الرسول محمد.

وأعرب دسمسي عن خشيته، أن يثير الفلم موجة مظاهرات عارمة  خاصة في أفغانستان حيث يوجد عدد كبير من الجنود الأمريكيين في أفغانستان.

والجدير ذكره، فإن صانع الفيلم المسيء للرسول، سام باسيلي، قال إن« الفيلم تكلف 5 ملايين دولار جاء بعض منها عبر تمويل من أكثر من 100 يهودي»، و أضاف «هذا فيلم سياسي، خسرت الولايات المتحدة الكثير من المال والأرواح في حروب في العراق وأفغانستان لكننا نحارب بالأفكار».

وقالت وكالة «أسوشيتد برس» التى تحدثت إلى المخرج، إنه يبلغ من العمر 56 عاما، ويعمل مقاول عقارات، ويعيش في كاليفورنيا، ويصف نفسه بأنه «يهودي إسرائيلي» وهو حاليا «مختف عن الأنظار»، وهو ما أكدته وكالة «رويترز» للأنباء حيث لم تتمكن من تحديد مكان «باسيلي» للحصول على تعليقه.

وقد أشعل فيلم «براءة المسلمين» الغضب الذي أودى بحياة السفير الأمريكي و3 آخرين في ليبيا،من بينهم جنديين من المارينز وتعرضت السفارة الأمريكية في القاهرة أيضا لغضب المحتجين الذين أحرقوا العلم الأمريكي، الثلاثاء.

انشر عبر