شريط الأخبار

تواصل الوسطى يزور عدداً من رجال الإصلاح في البريج

11:36 - 12 تموز / سبتمبر 2012

النصيرات - فلسطين اليوم

زار وفد من لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة، التابعة لحركة الجهاد الإسلامي، ديواني  عائلتي شحادة وجبريل بمنطقة البريج وسط قطاع غزة، وذلك في إطار التواصل مع كافة العوائل الفلسطينية.

وضم الوفد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر حبيب " أبو محمد "  و عدد من كبار أعضاء اللجنة و قيادة إقليم الوسطى  فيما كان في استقبالهم في ديوان أل شحادة رجل الإصلاح الحاج  أبو طلال شحادة و عدد من رجال الإصلاح و أبناء العائلة .

كما استقبل الوفد الزائر بديوان أل جبريل رجل الإصلاح الحاج الشيخ الداعية أبو طارق جبريل و إخوة له من رجال الإصلاح و أبناء عائلته  . 

وتأتى هذه الزيارة في إطار حملة التواصل والتزاور والتي تنظمها اللجنة على مستوى القطاع .

حيث قامت اللجنة بزيارة الأخ أبو طلال شحادة والأخ أبو طارق جبريل وهم من كبار رجال الإصلاح على مستوى المحافظة الوسطى .

 أكد الشيخ حبيب، أهمية دور الإصلاح في المجتمع الفلسطيني والتي يعتبر بمثابة الشعلة التي لا تنطفئ ، مؤكدا في الوقت ذاته  عن أهمية الجهود التي يبدلوها رجال الإصلاح في تعزيز الصف الفلسطيني والعمل على إنهاء الانقسام الفلسطيني وإعادة اللحمة الوطنية.

وألقى الشيخ "شعبان أبو غنيمة" كلمةً له، أكد خلالها على ضرورة دعم إتمام اتفاق المصالحة الداخلية بين أطراف الانقسام، وإنهاء هذا الملف الذي شكل عبئاً إضافياً في السنوات الأخيرة على القضية الفلسطينية.

وطالب الشيخ أبو غنيمة، العوائل في قطاع غزة للترحيب باتفاق المصالحة ودعوة المواطنين للتجاوب معها وترك الخلافات السياسية جانباً ، والالتفات للقضايا الخطيرة التي تواجه القضية الفلسطينية من عدوان إسرائيلي متواصل ضد أبناء شعبنا وكذلك الهجمة الاستيطانية الشرسة في الضفة الغربية والقدس.

وبين "أبو غنيمة" للحضور مهام وأهداف اللجنة التي انطلقت من أجلها في حل القضايا التي تواجه المواطنين، كما رحبت العائلتين بأعضاء اللجنة وكافة الحضور، وعبروا  عن شكرهم  ، معربين  عن امتنانهم  وتقديرهم  لجهود اللجنة  في متابعة القضايا الوطنية وكذلك الخلافات بين المواطنين والعمل على حلها، مثمنين في الوقت ذاته دور حركة الجهاد الإسلامي في مقاومة الاحتلال.

وكانت هناك كلمة أيضا أثناء الزيارة للأخ أبو طلال شحادة تحدث فيها عن أهمية الترابط والتواصل الجماهيري والتي تعمل على تقوية العلاقات الاجتماعية .. داعيا في الوقت نفسه الى بذل المزيد من الجهود من أجل تعزيز الوحدة الفلسطينية ومواجهة الخطر الحقيقي إلا وهو الاحتلال الصهيوني .. خاتما حديثة بالشكر الجزيل إلى قيادة حركة الجهاد الإسلامي والتي تعمل ليل نهار على إنهاء حالة الانقسام التي يعيشه الشعب الفلسطيني.

و كلمة أخرى للشيخ الداعية أبو طارق جبريل شكر فيها  حركة الجهاد الإسلامي و قال الفضل لهذه الحركة لم تلطخ يدها بدماء شعبنا بل وجهة البوصلة نحو العدو الصهيوني .

كما شكر جبريل دور لجنة التواصل الجماهيري و الإصلاح  التابعة لحركة الجهاد الإسلامي التي تعمل ليل نهار لحل النزاعات بين الأسر الفلسطينية و الترابط بين الناس .

من ناحيته ثمن الأستاذ "تحسين الوادية" (أبو وسيم) رئيس لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة في قطاع غزة، هذه اللقاءات والزيارات المختلفة التي تقوم بها اللجان في مختلف الأقاليم تأتي في إطار توطيد العلاقات مع كافة المؤسسات الرسمية والأهلية وكذلك الفصائل الفلسطينية على اختلاف مسمياتها وانتماءاتها وتأكيداً على الوحدة الوطنية في مواجهة الانقسام والتحديات التي تواجه قضيتنا الفلسطينية.

وفي نهاية الزيارة قامت لجنة التواصل الجماهيري بتسليم هدية متواضعة لرجل الإصلاح الحاج  أبو طلال شحادة والشيخ الداعية رجل الإصلاح  وأبو طارق جبريل  شاكرين جهودهم الطيبة التي يبذلونها من أجل تعزيز روح المحبة والتعاون بين أبناء الشعب الفلسطيني.

انشر عبر