شريط الأخبار

42 مليون دولار .. ديون المستشفيات الخاصة الأردنية على السلطة الفلسطينية

02:08 - 11 كانون أول / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم


كشف رئيس جمعية المستشفيات الخاصة الأردنية الدكتور فوزي الحموري، خلال لقائه، أمس، مع وزير الصحة الفلسطيني الدكتور هاني عابدين والوفد المرافق له، في العاصمة الأردنية، عمّان، عن أن ديون المستشفيات الخاصة الأردنية على السلطة الفلسطينية تجاوزت 30 مليون دينار أردني (42 مليون دولار أميركي).
واستعرض الحموري ما وفرته المستشفيات الخاصة الأعضاء في الجمعية من خدمات وتسهيلات للمرضى الفلسطينيين المحولين من وزارة الصحة الفلسطينية لتلقي العلاج فيها، وما بذلته من مبادرات ومساعدات لدعم صمود الشعب الفلسطيني والتخفيف عنه.
وأشار الى مساهمة المستشفيات الخاصة والتي تعمل كمراكز تعليمية مؤهلة في تدريب وتخريج اطباء اختصاص فلسطينيين من خريجي الجامعات الفلسطينية لتعزيز القطاع الصحي الفلسطيني بكوادر طبية متخصصة وكفؤة، مؤكداً حرص القطاع الصحي الخاص في الاردن على دعم جهود ومساعي السلطة الفلسطينية لتطوير الخدمات الصحية في فلسطين، وفق ما ذكرت صحيفة "الدستور" الأردنية، في عددها الصادر اليوم.
وعرض الدكتور الحموري خلال اللقاء مشكلة الديون المترتبة للمستشفيات الخاصة على السلطة الفلسطينية والضغوط التي تشكلها تلك الديون على المستشفيات والتي تجاوزت 30 مليون دينار وطالب وزير الصحة الفلسطيني ببذل جهوده لتسديد هذه الديون.
من جانبه تحدث وزير الصحة الفلسطيني هاني عابدين، عما يواجهه القطاع الصحي الفلسطيني من ضغوطات مالية إلى جانب النقص حاد في بعض الاختصاصات الطبية المهمة مشيرا إلى إمكانية إرسال أطباء أردنيين للعمل في المستشفيات الفلسطينية لســد العجز في هذه الاختصاصات حيث أكد الحموري إمكانية التعاون في هذه المجال بالتنسيق مع نقابة الأطباء الأردنية.
ووعد الدكتور عابدين أن يعمل جاهدا لحل مشكلة الديون بأقرب وقت ممكن، معربا عن رغبته في تطوير مستوى التعاون بين الجانبين مستقبلا مما يحقق مصلحة الطرفين.
وكان عابدين، وأحد مدراء وزارة الصحة، وفي لقاء قبل حوالي الأسبوعين، مع تلفزيون فلسطين، عبر برنامج "فلسطين هذا الصباح"، أشار إلى أن الأردن أوقفت استقبال تحويلات وزارة الصحة منذ زمن، دون الحديث عن الأسباب والديون.

انشر عبر