شريط الأخبار

أسرى "هداريم" يعتزمون خوض إضراب عن الطعام ليوم واحد دعما للأسرى القدامى

01:43 - 11 حزيران / سبتمبر 2012

قام مدير الوحدة  القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس بزيارة لسجن "هداريم"  وزار كل من الأسرى (عباس السيد، خالد الأزرق، وعمار مرضي، جمال أبو محسن)  وأكد أسرى سجن "هداريم" بأنهم بصدد تنفيذ إضراب عن الطعام لمدة يوم واحد يوم 13\9\2012  يشمل جميع الأسرى في السجن وذلك دعما لقضية الأسرى القدامى ، وفي ذات الإطار قال " الأسرى بأنهم ينتظرون موقف إدارة السجن حول عدة قضايا تتعلق بالظروف الحياتية للأسرى يوم الخميس القادم.

وأضاف الأسرى بأنه وبعد أن أخبرت إدارة السجن الأسرى بموافقتها على بعض الأمور الحياتية في السجن وفقا لبرنامج جديد "قامت الإدارة بإبلاغهم وبشكل مفاجئ تجميد هذه التفاهمات وادعت أن إدارة المنطقة في "مصلحة السجون" وبعد أن اطلعت على التفاهمات قررت عدم تنفيذها وهي تقوم بإعادة دراستها ووضع موقف إزاءها.

وردا على هذا الموقف عبر الأسرى عن استيائهم من هذا التلكؤ في التوصل إلى تفاهمات من شأنها أن تمنع أي توتر وتصعيد في علاقة الأسرى مع إدارة السجن، فعلى الرغم مما توصل إليه الأسرى في إضرابهم العام من تفاهمات حول ضرورة إعادة النظر في رزمة المطالب التي لها علاقة بالظروف الحياتية إلا أن الأوضاع لم تتحسن ولم تفي "إدارة السجون" بما قطعته من وعد وما زالت تصر على موقفها بعدم تلبية مطالبهم الحياتية البسيطة .

ونتيجة لموقف "إدارة السجون " قام الأسرى بإرسال رسالة إلى الرئيس المصري الجديد والطرف المصري بصفته الراعي لذلك الاتفاق حيث طالب الأسرى بضرورة تزويدهم بنسخة واحدة حول ما تم الاتفاق عليه.

 

وفي هذا الصدد قال الأسرى "بأنه من حق الحركة الأسيرة الإصرار على تطبيق الاتفاق بجدية وعلى الرغم من إيمان الحركة الأسيرة بضرورة الحوار وعلى الرغم مما لدى الحركة من صبر إلا أن السؤال الوحيد الذي يبقى أمامها ، ما العمل إذا تنكرت إسرائيل لالتزاماتها؟ وما العمل إذا استمرت ظروف الحياة وشروطها كما هي عليها اليوم مزرية وصعبة ولا تطاق؟  وهذا هو السؤال والتحدي ! والرد عليه كما أفاد الأسرى سيأتي في الوقت المناسب والظروف المناسبة.

انشر عبر