شريط الأخبار

إسبانيا وامنيات الجيل الفريد تتمنى لقاء البرازيل في كأس العالم 2014

06:03 - 10 تشرين أول / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

قال مدرب إسبانيا فيسنتي ديل بوسكي عشية مواجهة جورجيا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم: "إن فرصة المشاركة في النهائيات المقررة في 2014 بالبرازيل تمثل دافعاً إضافياً للاعبيه المخضرمين، بحسب ما ذكرته" رويترز" اليوم.

وبفضل لقبين متتاليين في بطولة أوروبا وبينهما لقب في كأس العالم خلال السنوات الأربع الماضية ينبغي أن تصبح إسبانيا مرشحة للفوز للتتويج أكثر من البرازيل، لكن البلد المنتمي لأمريكا الجنوبية لا يزال له مكانة خاصة في قلوب معظم عشاق كرة القدم.

وقال ديل بوسكي في مؤتمر صحفي يوم الاثنين "إنه حافز رائع أن نكون هناك، في البرازيل".

وأضاف "لدي ثقة كاملة في جميع اللاعبين الجدد والقدامى بالنسبة للاعبين القدامى الذين تجاوزوا 30 عاماً، أنا واثق من أن هذا سيكون دافعا للوصول للنهائيات".

وكان تشابي صانع لعب برشلونة البالغ من العمر 32 عاما أحد هؤلاء الذين أشار إليهم ديل بوسكي.

وقال تشابي "كأس العالم مناسبة رائعة والنهائيات التالية ستقام في بلد لديه تقاليد عظيمة في كرة القدم هذا الجيل لم يلعب من قبل ضد البرازيل وهذا سيكون دافعا كبيرا".

ولديل بوسكي الذي خلف لويس اراجونيس في تدريب اسبانيا بعد الفوز ببطولة أوروبا 2012 سجل مثالي في التصفيات المؤهلة للبطولات الكبرى.

وقال المدرب: "غدا سنبدأ الدفاع عن لقبنا الذي أحرزناه في جنوب إفريقيا. هذه هي الطريقة التي نتعامل بها مع المباراة".

وتابع "طيلة السنوات الأربع الماضية خضنا تصفيات بطولتين كبيرتين وفزنا بجميع المباريات التي لعبناها وعددها 18 مباراة نريد الاستمرار بنفس النسق".

انشر عبر