شريط الأخبار

ألمانيا تطمئن "إسرائيل" بشأن صفقة الغواصات مع مصر

12:08 - 10 حزيران / سبتمبر 2012

غواصات بحرية
غواصات بحرية

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

بعثت ألمانيا برسائل طمأنة إلى "إسرائيل" مفادها أنها ستراعي المصالح "الإسرائيلية" عند إقراراها في موضوع صفقة بيع غواصات لسلاح البحرية المصري، وذلك على خلفية الأخبار الأخيرة التي تحدثت عن عزم وزارة الدفاع الألمانية إبرام صفقة بيع غواصتين عسكريتين لسلاح البحري المصري.

وقال "غيدو فسترفيلي" وزير الخارجية الألماني خلال مؤتمر صحفي عقده مع وزير الجيش الإسرائيلي "ايهود باراك" اليوم الأحد في القدس، أن "ألمانيا ستأخذ بعين الاعتبار المصالح الأمنية لإسرائيل عند إقراراها في موضوع صفقة الغواصات مع مصر"، مضيفاً: "أن الحكومة الألمانية لم توافق بعد على الصفقة بشكل نهائي".

وذكرت صحيفة "هآرتس" ان "إسرائيل" تسعى للتوصل الى تفاهم جديد مع الحكومة الألمانية لتضمن ان لا تقوض مبيعات الأسلحة الألمانية الى الدول العربية قدرة الجيش الإسرائيلي النوعية، وذلك على غرار التفاهمات الموجودة بين "إسرائيل" والولايات المتحدة في هذا الصدد.

ومن جهته حاول وزير الجيش الإسرائيلي "باراك" التقليل من أهمية الموضوع والتأكيد على عدم وجود خلاف بين ألمانيا و"إسرائيل" بخصوص الصفقة قائلاً: "بأن التعاون الأمني بين حكومة ألمانيا وإسرائيل جيد جداً"، والى جانب موضوع صفقة مع مصر، تناول اللقاء بين الرجلين الموضوع الإيراني والجمود السياسي مع الفلسطينيين".

هذا وكانت قد ذكرت وسائل الإعلام الأسبوع الماضي ان "إسرائيل" احتجت على صفقة ألمانية لبيع غواصات الى مصر، وسادت أجواء جديدة من التوتر بين البلدين، بعدما تميزت العلاقات بين المستشارة الألمانية "انغيلا ميركل" ورئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" بالتوتر بسبب النشاط الاستيطاني المستمر وتعثر المفاوضات مع الفلسطينيين.

وأوضحت الصحيفة أن وزير الخارجية الأمني أبدى منذ بدء اجتماعه بوزير الجيش الإسرائيلي معارضة بلاده لهجوم إسرائيلي على المنشئات النووية الإيرانية، مؤكداً على ضرورة مواصلة العقوبات والضغط الدبلوماسي ،وأشار الى ضرورة مشاركة إيران في مفاوضات جدية لحل الأزمة.

انشر عبر