شريط الأخبار

العلاج الطبيعي ضروري بعد جراحة الكسر

10:04 - 09 تموز / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

تنصح طبيبة العظام الألمانية أوته ريبشليغر المرضى الذين أجروا جراحة كسر عظام الرسغ، بممارسة تمارين العلاج الطبيعي مبكرًا قدر الإمكان.

وأوضحت الخبيرة لدى رابطة المختصين بالعلاج الطبيعي بمدينة بوخوم، أن الطبيب المعالج يمكنه تحديد الموعد المناسب لبدء ممارسة التمارين العلاجية.

وأشارت ريبشليغر إلى أنه غالبا ما يُمكن المرضى البدء في ممارسة تمارين العلاج الطبيعي بعد ثلاثة أيام فقط، مؤكدة ضرورة توخي الحذر أثناء ممارستها.

وأوضحت المختصة بالعلاج الطبيعي أن ممارسة هذه التمارين تعمل على استعادة اليد المصابة لقدرتها على أداء وظيفتها بسرعة، كما أنها تحافظ على حركية اليد ونشاط العضلات بشكل كبير.

وأضافت ريبشليغر أنه في بادئ الأمر يمارس المريض تمارين الشد، بحيث يبدأ مثلاً بمدّ أصابعه وإغلاق قبضة يده، ثم يثني الكوع أو يمده.

وبعد أسبوعين من ممارسة هذه التمارين، أكدت ريبشليغر أهمية البدء في نوعية أخرى من التمارين من أجل تحسين وظيفة اليد المصابة وتقويتها وتعزيز قدرتها على التحمل.

ومن أمثلة هذه التمارين التقاط الحبل أو الكرة ولف صنابير المياه أو تمشيط الشعر.

انشر عبر