شريط الأخبار

بعد تحذير عباس من استقباله كرئيس وزراء.. هنية يلتقي قنديل خلال أيام

10:31 - 08 تشرين أول / سبتمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أفادت مصادر مصرية بأن لقاءً قريبًا من المقرر أن يجمع بين رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة إسماعيل هنية ورئيس الحكومة المصرية هشام قنديل خلال الأيام المقبلة، لبحث عدد من الملفات السياسية والإستراتيجية والاقتصادية، وذلك في الوقت الذي حذّر فيه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من استقبال هنية بصفته رئيسا للوزراء.

ونقل "المركز الفلسطيني للإعلام"، المقرّب من حركة "حماس"، عن مصادر مطلعة في مجلس الوزراء المصري قولها: إن الطرفين المصري والفلسطيني اتفقا على مناقشة عدد من الملفات خلال اتصال هاتفي أجراه هنية بقنديل منذ بضعة أيام، مبينة أن لقاء هنية - قنديل سيتم خلال بضعة أيام، أثناء زيارة هنية للقاهرة في إطار الجولة التي سيقوم بها لعدد من الدول العربية والإسلامية".

وأوضحت المصادر أن اللقاء "سيناقش عددًا من الملفات المهمة، على رأسها فتح المجالات أمام الاستثمار في غزة، وإقامة عدد من المشاريع الاقتصادية في المجالات الصناعية والزراعية"، مشيرة إلى أن وفدًا مصريًا في مجال الزراعة يزور غزة حاليا لدراسة الوضع في القطاع.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن اللقاء سيبحث أيضًا الملف الأمني واللجنة المشتركة بين مصر وغزة، التي تم تنسيقها عقب أحداث رفح، ونتائج التحقيقات وعمليات التمشيط ومهاجمة البؤر المسلحة في سيناء بعد مقتل الجنود المصريين على الحدود، وبحث آخر المستجدات بشأن التنسيق الأمني على الحدود.

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قد حذّر، خلال مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم السبت (8|9) في رام الله، من استقبال رئيس الحكومة في غزة إسماعيل هنية كرئيس للوزراء، وقال "إن من يستقبل إسماعيل هنية بصفة رئيس وزراء يساعد على تقسيم الصف الفلسطيني"، على حد تعبيره.

انشر عبر