شريط الأخبار

موفاز: يجب التحقيق مع نتنياهو أولاً قبل وزراء "الكابنيت"

01:42 - 06 حزيران / سبتمبر 2012

ترجمة خـاصة - فلسطين اليوم

قال رئيس المعارضة شاؤول موفاز اليوم الخميس، أن رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو هو من يجب التحقيق معه أولاً وذلك في أعقاب إعلان الأخير نيته عرض وزراء الكابنت على جهاز كشف الكذب بسبب تسريبات حول الجلسة التي عقدت قبل يومين وناقشت شن هجوم "إسرائيلي" ضد إيران.

وأوضح موفاز، أن التسريبات من داخل نقاشات الكابنت تعتبر من المقدسات والـسرار الخاصة بـ"إسرائيل" فيجب التحقيق في التسريبات وأول شخص يجب التحقيق معه من قبل جهاز الشاباك ما هو إلا بنيامين  نتنياهو.

وكانت صحيفة "معاريف" قد ذكرت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يدرس عرض وزراء مجلس الحرب المصغر الكابنت على جهاز كشف الكذب _ جهاز البولغراف- بعد أن سربوا معلومات من داخل جلسة الكابنت أمس حول مناقشة مهاجمة إيران.

ويضم أعضاء الكابنت 18 شخصية ما بين وزير وقادة كبار الجيش.

ووفقاً لمعاريف فإن رئيس الشاباك يورام كوهن  التقى مع المستشار القانوني للحومة وعلي ما يبدو بحث معه  الأمر.

وقد ذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية صباح اليوم الأربعاء بأن نتنياهو قام صباح اليوم الأربعاء   بفض جلسة الحكومة  والتي كان من المقرر أن تناقش قضايا سياسية وأمنية ومناقشة الملف الإيراني  بسبب تسريب احد الوزراء لما دار أمس الثلاثاء  من نقاشات في المجلس الوزراء المصغر الكابنت بتسريب معلومات حول مناقشة الكابنت لعملية عسكرية ضد إيران.

وقال نتنياهو بعد جلسة الكابنت أمس حدث شيء خطير فقد تم تسيب معلومات من جلسة الكبنت الأمني السياسي  وهذا الأمر يلحق الضرر بوزراء الكبنت وبهيبة الكبانت التي يحظي باحترام في صفوف الشعب الإسرائيلي.

وقال نتنياهو علي صفحته علي الفايسبوك:"أن الوزير الذي سرب نقاش الكبنت حول إيران الحق أضرار بكل الوزراء فانا لا اتهم وسائل الإعلام فهذا عملها ولكن اتهم من سرب المعلومات من داخل جلسة أمس  فهو أيضا الحق أضرار بالجلسات السرية للكابنت لذلك قررت فض جلسة الحكومة اليوم الأربعاء".

انشر عبر