شريط الأخبار

هنية يؤكد أمام وزرائه الجدد أن حكومته جادة في إنجاز المصالحة

02:41 - 04 تموز / سبتمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة إسماعيل هنية، أن حكومته جادة في إنجاز مصالحة وطنية شاملة ومتوازنة في كافة الملفات التي تم التوقيع عليها برعاية مصرية، وإن التعديل الوزاري الذي لجأنا إليه لن يعيق الإجراءات إذا ما توفرت الإرادات الحقيقية لتنفيذ ما اتفق عليه في مفوضات المصالحة".

ودعا هنية خلال كلمة له أمام وزرائه الجدد، حركتي فتح وحماس باستئناف لقاءات المصالحة وتذليل العقبات، لأن الشعب الفلسطيني سيكون سعيدا بإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة، وبناء الديمقراطية والشراكة الحقيقية.

أخلاقية وطنية شرعية

فيما حيا رئيس الحكومة الأسري القابعين خلف قضبان الاحتلال الصهيوني خاصة الأسرى المضربين عن الطعام والذي أمضى إضرابهم أيام وأسابيع وشهور، مؤكداً بأن قضيتهم أولوية سياسية أخلاقية شرعية ووطنية.

وأكد أننا لا ولن نتخلى عن واجبنا اتجاه أسرانا حتى ينالوه الحرية والكرامة، مطالباً العالم بأن يتحرك نصرة لهم وكسر لقيدهم واستجابة لمطالب كرامتهم وحريتهم وإنسانيتهم.

الوقود القطري

وفي موضوع أخر دعا هنية وزارة الداخلية بغزة بتعزيز حالة الأمن المنضبطة على الحدود الفلسطينية المصرية، فأمن سيناء جزء من الأمن الفلسطيني المصري المشترك، مطالباً الرئيس المصري محمد مرسي إلي توجيه جهات الاختصاص في حكومته لتسهيل إرسال الوقود القطري، والتعجيل في إجراءات إقامة المنطقة الحرة، ورفع الحصار عن غزة.

 وثمن عاليا "الشفافية المالية والنزاهة التي تحلت بها الحكومة على مدى سنواتها الست، وحرصها على تقديم حكومة وطنية بلا مديونية خارجية أو داخلية"، مطالبًا الوزراء بتنمية القدرات الذاتية للاعتماد على النفس، وتنمية الموارد بدون إرهاق للمواطن، والعمل على مراقبة الأسعار، وخفضها ما أمكن.

كما دعا وزراء حكومته الجدد إلى التفاعل الإيجابي المشترك مع الأوليات التي حددها بيان الحكومة لنيل الثقة من التشريعي وعلى رأسها أزمة الكهرباء والمياه الصحية للشرب، والرعاية الصحية وتوفير مستلزماتها، وإعادة تأهيل البني التحتية وتطويرها.

انشر عبر