شريط الأخبار

البردويل: لا يعقل نقل ملف المصالحة لإيران وغيرها ومصر قطعت شوطاً طويلاً فيه

02:37 - 01 تموز / سبتمبر 2012

د. صلاح البردويل
د. صلاح البردويل

غزة - أ.ش.أ - فلسطين اليوم

قال القيادي في حركة "حماس" صلاح البردويل اليوم السبت إن مصر قطعت شوطاً طويلاً في ملف المصالحة الفلسطينية ولا يعقل أن يتم نقله إلى إيران أو أي دولة أخرى.

ونقلت وكالة "أ.ش.أ" المصرية عن البردويل قوله، أن مصر تمثل العمق الإستراتيجي للقضية الفلسطينية، لافتا إلى أنه حتى في ظل النظام السابق كانت مصر ترعى ملف المصالحة فلا ينبغي بعد ثورة 25 يناير أن يتحول هذا الملف إلى أي دولة أخرى.

وأعلن صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين اليوم أن الرئيس الإيراني أحمدي نجاد قال للرئيس محمود عباس خلال قمة عدم الانحياز "نريد منكم إتمام المصالحة لذلك نعرض استضافتكم في طهران لاستكمال ملف المصالحة، إلا أن عباس أكد أن القاهرة هي التي ترعى المصالحة مع الشكر لإيران".

ونبه البردويل في تصريحه إلى "أننا لا نطعن في وساطة طهران وغيرها من الدول لانجاز ملف المصالحة والشكر لكل من يسعى لمساهمة ايجابية به لكن مصر بذلت جهدا كبيرا فيه"، ورأى البردويل أن دعوة طهران في هذا الصدد تأتي لأن إيران دولة "طموحة" وتسعى للإمساك بهذا الملف.

وتابع "قادة حماس عرضوا خلال لقائهم الأخير بالقاهرة مع الرئيس محمد مرسي رؤية الحركة لتطبيق بنود المصالحة وضرورة أن يتم رزمة واحدة والتعامل مع كافة الملفات دون انتقاء"، مضيفا أنه عندما تكون الظروف مهيأة ستقوم لجنة مصرية بزيارة الضفة وغزة للاطلاع على الأمور على أرض الواقع.

وعن علاقة حركته بحكومة طهران حالياً، قال قيادي حماس إن إيران لها رؤية سياسية قد نختلف أو نتفق معها، وليس شرطا أن يكون هناك نوع من التطابق ولكن ما يحدد ذلك هو نوعية المواقف وهذا ليس مع طهران وحدها.

وتتبادل حركتا فتح وحماس الاتهامات بشأن المسئولية عن تعثر تطبيق ملف المصالحة الفلسطينية رغم الاتفاق على تنفيذه

انشر عبر