شريط الأخبار

نتنياهو سيلقي خطاباً أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر القادم

08:53 - 30 تموز / أغسطس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أعلن رئيس احكومة الاحتلال، بنيامين نتانياهو، مساء اليوم الخميسن أنه سيلقي خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر القادم في نيويورك، تكون إيران والبرنامج النووي الإيراني في مركز الخطاب.

ونقل عن نتانياهو قوله إنه في طهران سمع اليوم ممثلون عن 120 دولة ما أسماه "فرية دم" ضد إسرائيل وسكتوا. وبحسب نتانياهو فإن هذا الصمت يجب أن يتوقف، وأنه لذلك سيتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة للتحدث بـ"صوت صاف وواضح عن حقيقة نظام الإرهاب في إيران"، على حد تعبيره.

ووصف نتانياهو النظام الإيراني بأنه "يشكل التهديد الأكبر للسلام في العالم".

ولفتت "يديعوت أحرونوت" في هذا السياق إلى أنه لا تزال تتواصل الجهود الدبلوماسية وأعمال التنسيق بهدف ترتيب لقاء يجمع نتانياهو مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، مشيرة إلى أن العلاقة بينهما متوترة على خلفية الخلافات في وجهات النظر بين إسرائيل والولايات المتحدة بشأن موعد الهجوم العسكري المطلوب لضرب المشروع النووي الإيراني.

وأشارت "يديعوت أحرونوت" إلى أن نتانياهو سوف يستغل منصة الأمم المتحدة لإلقاء خطاب هجومي وحاد ومتشدد ضد إيران بهدف زيادة ضغوط المجتمع الدولي على إيران، بحجة منعها من حيازة أسلحة نووية.

وعلى صلة، نقلت "يديعوت أحرونوت" عن مصادر سياسية إسرائيلية قولها إنه مهما كان القرار الذي ستتخذه إسرائيل بشأن عملية مستقلة ضد إيران فإن الولايات المتحدة سوف تمنحها الغطاء، وفي نهاية المطاف لن يؤدي القرار إلى حصول شرخ في العلاقات مع واشنطن.

انشر عبر