شريط الأخبار

مرسي: دول عدم الانحياز تواجه تحديات كبيرة وعلينا دعم الفلسطينيين

10:15 - 30 حزيران / أغسطس 2012

متابعة - فلسطين اليوم

أكد الرئيس المصري محمد مرسي على أن دول حركة عدم الانحياز تواجه تحديات جمة، مشيراً إلى أن الدول تتعرض لأخطار دولية وداخلية غير مسبوقة.

ودعا مرسي خلال كلمة له في قمة عدم الانحياز المقامة في العاصمة الإيرانية طهران، دول عدم الانحياز بلعب دوراً محورياً في هذه المرحلة التي تواجه تحديات كبيرة.

وقال الرئيس المصري :" يجب علينا أن ندعم حق الشعب الفلسطيني في الحصول على دولة كعضو في الأمم المتحدة، متابعاً قوله "اليوم نحن مطالبون باستمرار الوقوف بجانب هذا الحق وتوفير الدعم السياسي وغيره من أنواع الدعم اللازم لتحقيق الاعتراف بالدولة الفلسطينية داخل الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية في المنظمة".

وأكد على ضرورة تسليط الضوء على ما يعانيه الشعب الفلسطيني وخاصة سجناؤه من ظروف صعبة يفرضها الاحتلال تتنافى وكل أعراف القانون الدولي والقيم الإنسانية وحقوق الإنسان فضلا عن فريضة السماء بأن يكون الناس أحرارًا في أوطانهم".

وشدد على ضرورة أن نحث الفلسطينيين "فتح وحماس" على المصالحة الوطنية للتفرغ لمقاومة الاحتلال الصهيوني.

وأضاف "سنستمر كذلك في رعاية المصالحة لدعم وحدة الصف الفلسطيني، وأحث الأخوة الفلسطينيين بمختلف توجهاتهم على أن يتموا المصالحة وأن ينتقلوا إلى تنفيذ ما تم التوصل إليه مؤخرا دون الالتفات إلى خلافات ضيقة، حتى يمكنهم التركيز على قضيتهم الأساسية وهي مقاومة الاحتلال والتحرر منه".

وأضاف مرسي، "مصر بعد الثورة عازمة على أن تكون طرفا دوليا فاعلا، مؤكداً، على أن قمة عدم الانحياز تعقد في توقيت هامة للغاية، حيث تأتى عقب ثورة 25 يناير، متابعاً قوله :" المصريين استطاعوا بتكاتفهم وسلمية الثورة التي قاموا بها أن يعبروا مرحلة صعبة شارك فيها الشعب والجيش.

انشر عبر