شريط الأخبار

المنظمات الأهلية تطالب بملاحقة الاحتلال بعد تبرئة قتلة ريتشل كوري

01:02 - 28 آب / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

استنكرت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية بشدة قرار المحكمة المركزية الإسرائيلية في حيفا تبرئة جنود الاحتلال الإسرائيلي من جريمة قتل المتضامنة الأمريكية ريتشل كوري عام 2003 في مدينة رفح جنوب قطاع غزة  ورد الدعوى القضائية التي تقدمت بها عائلتها.

واعتبرت الشبكة أن هذا القرار القضائي الإسرائيلي الجائر جاء ليؤكد من جديد تواطؤ القضاء الإسرائيلي مع جيش الاحتلال في جرائمة بحق شعبنا والمتضامنين الدوليين ويمثل ضوءا اخضر لجيش الاحتلال للامعان في ارتكاب جرائمة وانتهاكات حقوق الإنسان ومحاولة للإفلات من العقاب.

وأكدت الشبكة أن جريمة الاحتلال الفظيعة بحق الشهيدة كوري والتي وثقت من خلال الكاميرات وشهود العيان عندما دهستها جرافة إسرائيلية بينما كانت تحاول منع تقدمها لهدم منزل فلسطيني في رفح جنوب قطاع غزة يجب متابعتها قضائيا على مختلف المستويات المحلية والإقليمية والدولية لمحاسبة الاحتلال وقادته.

وتوجهت الشبكة بالتضامن الكبير إلى عائلة الشهيدة ريتشل كوري والدعم  والمساندة في هذه اللحظات الصعبة لتؤكد أن شعبنا الفلسطيني بقطاعاته المختلفة لن ينسي ريتشل وزملاؤها في حركة التضامن الدولي الذي جاءوا إلى فلسطين من اجل مساعدة شعبنا وشكلوا ضميرا حيا في مواجهة اعتداءات الاحتلال وانتهاكاته.

وشددت الشبكة على ضرورة الاستمرار في المتابعة القانونية لقضية ريتشل كوري على مختلف المستويات وتطالب المؤسسات الدولية وبخاصة المؤسسات الأمريكية بضرورة التحرك لمعاقبة الاحتلال وفرض العقوبات والمقاطعة عليه.

ونوهت الشبكة  إلى جرائم الاحتلال المتواصلة بحق المتضامنين الأجانب والتي كانت آخرها منع متضامني حملة أهلا بكم في فلسطين ومنعه من الوصول إلى الضفة الغربية والاعتداء على المشاركين الدوليين في المسيرات الأسبوعية التي تنظم ضد جدار الفصل العنصري وكذلك جريمة الاحتلال الإسرائيلي بحق أسطول الحرية وقتل تسعه من المتضامنين الأتراك وغير ذلك من جرائم القتل والاعتداء بحق المتضامنين الأجانب.

انشر عبر