شريط الأخبار

خلال العيد..لجنة التواصل الجماهيري للجهاد تزور عوائل الشهداء والأسرى والجرحى بالقطاع

10:46 - 25 تشرين أول / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

نظمت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة، التابعة لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، حملة زيارات واسعة في كافة مناطق قطاع غزة وشملت زيارة عوائل الشهداء والأسرى والجرحى، وكذلك عدد كبير من المخاتير والوجهاء.

وضمت وفود اللجنة عدد كبير من أعضائها في جميع الأقاليم، وقدمت خلال الزيارات عدد من الهدايا والحلوى والدروع تكريماً للعوائل التي تم زيارتها وكذلك للمخاتير والوجهاء الذين يتفانون في عملهم بخدمة المواطنين وحل الخلافات بينهم، وشملت الزيارات عدد من منازل قيادات وكوادر المقاومة الفلسطينية وعلى رأسهم شهداء سرايا القدس وحركة الجهاد الإسلامي.

وزار وفد واسع من إقليم غزة، منازل القادة الكبار في سرايا القدس "خالد الدحدوح" و "ماجد الحرازين" و "بشير الدبش" و عدد من شهداء السرايا، في حين زار وفد إقليم شمال قطاع غزة منازل الشهداء القادة "مقلد حميد" و "محمود جودة" و "شادي مهنا" وعدد آخر من الشهداء والقادة، بالإضافة لمخاتير ووجهاء المناطق.

كما زارت وفود من اقاليم الوسطى وخانيونس ورفح، شهداء قادة السرايا بالمناطق من بينهم القائد "محمد أبو عبد الله" (أبو مرشد)، و "يوسف السميري"، "أبو رجب السعافين"، "محمد الشيخ خليل"، "زياد غنام"، وعدد آخر من عوائل الشهداء والأسرى والجرحى والمخاتير والوجهاء.

وقال رئيس لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة الأستاذ "تحسين الوادية"، أن هذه الحملة تأتي وفاءً وتكريماً للشهداء ولعوائلهم التي قدمت أبنائها في سبيل الله ولرفعة راية الجهاد والنصر في مواجهة العدو الصهيوني الذي يواصل جرائمه بحق أبناء شعبنا بلا أي مبرر.

وأضاف، كما تأتي الزيارة تواصلاً مع عوائل الأسرى في السجون الإسرائيلية الذين يخوضون معركة خاصة من الصمود والتحدى أمام جبروت السجان الإسرائيلي الذي يمعن في تشديد إجراءاته بحقهم لمحاولة ثنيهم عن تحقيق مطالبهم وللحد من عزائمهم التي لن تلين، وكذلك مع الجرحى الذين أصيبوا في هجمات الاحتلال، وكذلك مع الوجهاء والمخاتير الذين يتفانون في خدمة المواطنين.

وتابع، إن هذه الزيارات تأتي تقديراً لمن تم زيارتهم، ونسأل الله أن يهل العيد المقبل وقد تحررت فلسطين من دنس الاحتلال.

انشر عبر