شريط الأخبار

تدهور الوضع الصحي للأسير رياض العمور

09:09 - 23 حزيران / أغسطس 2012

بيت لحم - فلسطين اليوم

دعا وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، المؤسسات الحقوقية للتدخل لإنقاذ حياة الأسير المريض رياض العمور، الذي يعاني من مرض خطير في القلب، وتدهورت حالته الصحية بشكل خطير.

وقال قراقع في بيان له اليوم الخميس، " إنني أرى شبح جريمة متعمدة ترتكب بحق الأسرى المرضى، وارى ان إسرائيل تريد أن تخرج لنا جثثا وأمواتا من سجونها، عبر سياسة الإهمال الطبي والمماطلة الطويلة في تقديم العلاج لهم".

وجاءت أقوال قراقع هذه بعد التدهور الخطير الذي حدث على الحالة الصحية للأسير رياض دخل الله العمور(42) عاما من قرية تقوع بيت لحم المعتقل منذ عشرة أعوام، ويعاني من مرض خطير في القلب، ويقبع في مستشفى الرملة الإسرائيلي.

وأوضح قراقع أن الأسير العمور الذي يقبع في مستشفى سجن الرملة، يدخل في حالات إغماء يومية، ازدادت حدتها إلى أن أصبحت تحدث خمس مرات يوميا، مع عدم قدرته على التحكم بالبول والبراز، مشيرا الى ان "الاسير العمور وقع مؤخرا على الأرض وأصيب بجروح في رأسه ووجهه".

وذكر محامي وزارة الأسرى فادي عبيدات الذي زار الاسير العمور أن "الوضع الصحي له بات خطيرا، حيث يعاني من ضعف في عضلات القلب نتيجة إصابة سابقة في البطن بالرصاص، أدت إلى تلف بالشرايين، واستئصال جزء من الأمعاء والكبد، واستبدال صمام الاثني عشر".

وأشار الى أن جهاز تنظيم دقات القلب الذي رُكب للأسير العمور لا يعمل بشكل سليم، ويحتاج إلى استبدال منذ خمس سنوات، لكن إدارة السجن لم تفعل ذلك.

وقال إن طبيب الصليب الأحمر قد ابلغه أنه يعاني من تضخم بالقلب، وبحاجة إلى عملية قلب مفتوح، وهي من أصعب العمليات، وأنه نقل إلى مستشفى "أساف هاروفيه" وأجريت له فحوصات لمنظم القلب، وأنهم لا يعرفون أسباب الدوخة والنوبات.

انشر عبر