شريط الأخبار

شرطة الاحتلال تنكل بمواطن من العيسوية وتعتقله

02:00 - 23 آب / أغسطس 2012

صورة من الأرشيف
صورة من الأرشيف

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

نكلت عناصر من شرطة الاحتلال والوحدات الخاصة 'المستعربة' بالمواطن محمد محمود عبد الله (20 عاما) من سكان بلدة العيسوية قضاء القدس.

وأفاد بيان صادر عن نادي الأسير اليوم الخميس، بأن عملية التنكيل التي استهدفت المواطن عبد الله، أسفرت عن إصابته بجروح ورضوض وكسور بالغة في أنحاء جسده، سيما كسور في الجمجمة وفي أضلاع الصدر، حيث تم اعتقاله ونقله إلى مستشفى 'هداسا ' عين كارم في القدس.

ووفقا لما نقله المعتقل لمحامي النادي فإن شرطة الاحتلال قامت بتكبيله وتعصيب عينيه بعد الاعتداء عليه وتم التقاط صور له ولعناصر الشرطة بجانبه.

 وأوضح محامي النادي أن شرطة الاحتلال طلبت تمديد اعتقال الشاب عبد الله وإبقاءه تحت الحراسة على الرغم من وضعه الصحي الصعب.

وفي هذا السياق استنكر نادي الأسير هذا الاعتداء مؤكدا أن ما تقوم به شرطة الاحتلال لا ينم إلا عن همجيتها ووحشيتها، وأشارت إلى أن الاعتداء على المقدسيين أصبح مسلسلا يوميا تشهده مدينة القدس والمناطق المجاورة لها، وطالب بضرورة فتح تحقيق بخصوص الحادثة ومعاقبة مرتكبي هذه الجريمة.

وكانت قوات الاحتلال نفذت الليلة الماضية، عملية تنكيل مماثلة طالت المسنة المواطنة صبح البازيان (66 عاما) في منطقة 'عطيروت' شمال القدس، وجرى نقلها إلى مستشفى 'هداسا'، بينما تم اعتقال اثنين من عائلتها.

انشر عبر