شريط الأخبار

القناة العاشرة "الإسرائيلية" تعدل عن قرار فصل 150 موظفاً من العاملين فيها

09:45 - 22 تموز / أغسطس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قررت إدارة القناة العاشرة الإسرائيلية، قبل قليل العدول عن قرار فصل نحو 150 موظفا من العاملين فيها.

و كانت القناة قد أقرت مساء أمس الثلاثاء، فصل ما لا يقل عن 150 موظفا من العاملين في المحطة التلفزيونية، كجزء من حل الأزمة التي تغرق بها القناة منذ عدة سنوات، مع أن لجنة موظفي القناة واتحاد نقابات العمال "هستدروت" أعلنوا أنهم يعترضون على هذه الخطوة، إلا أن جميع الموظفين في المحطة سيعملون كالمعتاد.

وفي تعقيبه على هذه الخطوة، قال مدير عام المحطة، يوآف هيلدمان: "إنه قرار صعب، وذو تأثير كبير على معيشة مئات العائلات، لكنه يصبح أكثر إيلاما لأنه يأتي في يوم صعب تم خلاله الكشف عن معطيات خطيرة تتعلق بنسبة البطالة المرتفعة في البلاد".

وأضاف هيدلمان: "أعود وأتوجه إلى رئيس الحكومة، وأطلب منه أن يوجّه وزير المالية ووزير الاتصالات لإيجاد حل فوري, ليس بإمكاننا وقف هذه الكرة الثلجية دون اتفاق تسوية لجدولة الديون، تدعمه الحكومة ويمكّننا من الحصول على ترخيص للعام 2013".

من جهته، قال رئيس لجنة الموظفين: "إننا لن نقبل حتى بمجرد مناقشة موضوع إقالة 150 موظفا, هذا قرار غير معقول ومتطرف، ومن شأنه أن يسبب أضرارا غير قابلة للإصلاح".

يذكر أن لجنة موظفي القناة، توجهت يوم الاثنين الماضي للهستدروت طالبة الإعلان عن نزاع عمل، وأعلن عوفر عيني، رئيس الهستدروت، يوم أمس خلال اجتماع للهستدروت أنها وافقت على إعلان هذا النزاع، الأمر الذي سيتيح للموظفين تعطيل بث القناة وتشويش برنامج البث خلال 14 يوما.

تأتي الأزمة التي تغرق فيها القناة العاشرة كنتيجة لمطالبة الحكومة لها بسداد ديون بقيمة 40 مليون تقريبا, بينما ما زالت إدارة القناة تأمل أن توافق وزارتا المالية والاتصالات على جدولة هذه الديون مجددا.

انشر عبر