شريط الأخبار

الاحتلال:صفقة شاليط ساهمت باعادة بناء البنية التحتية لحماس بالضفة

01:33 - 21 تموز / أغسطس 2012

وكالات - فلسطين اليوم

قالت مصادر صهيونية اليوم الثلاثاء ان صفقة تبادل الاسرى بين حماس واسرائيل والتي تم بموجبها الافراج عن الجندي جلعاد شاليط الاسير الاسرائيلي في غزة مقابل الاسرى الفلسطينيين ساهمت بشكل مباشر في اعادة بناء البنية التحتية لحركة حماس بالضفة الغربية وتحديا بشمال الضفة الغربية.

ونقلت القناة السابعة في التلفزيون الاسرائيلي عن العقيد في جيش الاحتلال المنتهية ولايته نوتشي ادي ماندل قوله:" ان الصفقة ساعدت حماس في اعادة هيكلة ودعم خلاياها العسكرية بالضفة الغربية حيث ساهم محررو الصفقة في إعادة بناء المجموعات بالضفة وعملوا على تمويلها .

وقال منديل في مقابلة مع القناة ان الصفقة اخفقت في منع تشجيع عمليات المقاومة الفلسطينية بل على العكس فان محرري الصفقة من شمال الضفة الغربية ومنطقة غور الاردن هم الاكثر نشاطا وفعالية في ضخ وتحويل الاموال الى هذه المناطق حيث تساهم هذه الاموال في اعادة بناء البنية التحتية لحماس ومجموعاتها العسكرية .

واشار ماندل الى ان هناك مخاوف لدى قيادة الجيش الإسرائيلي بإمكانية تفعيل وتعزيز عمل خلايا حماس بغور الاردن على الجهتين الفلسطينية والإسرائيلية موضحا ان هناك مخاوف جدية بامكانية حدوث شيء على الحدود الشرقية في ظل المتغيرات الجارية بالشرق الأوسط.

واوضح العقيد الاسرائيلي ان الجيش والاجهزة الاستخباراتية الاسرائيلية تتابع عن كثب ما يجري في سوريا والاردن مضيفا ان الصدمات التي عايشها العالم العربي مؤخرا مرت على الاردن لكن لا يمكن ضمان مستقبل الاوضاع وبالتالي فان هذا الوضع يدفعنا الى المزيد من المتابعة الحثيثة للتعرف على واقع الحال خلف حدودنا الشرقية لعدم وقوعنا في شيء يمكن ان يفاجئنا كإسرائيليين.

انشر عبر