شريط الأخبار

أبو مرزوق: من المؤسف توجيه الاتهام لغزة في حادث رفح وتبرئة الاحتلال

10:00 - 21 تشرين أول / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

عبّر الدكتور موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن أسفه الشديد لتوجيه بعض الكتاب المصريين الاتهام لغزة في حادث الجزء المصري من مدينة رفح التي قتل فيها ستة عشر جنديًا مصريًا، في حين يتم تبرئة الاحتلال من هذا الاعتداء.

وقال أبو مرزوق: "إن الحادث المشؤوم برفح المصرية ومقتل جنود مصريين على الحدود يكشف عن ملاحظتين، الأولى أن المشكلة فيمن تناول هذا الحديث برّأ العدو الصهيوني من هذا الحديث ثم تناول سكان قطاع غزة أو الفلسطينيين بشكل عام، للأسف هذا التناول الإعلامي غريب عنا لأنه جعل العدو الصهيوني هو الصديق والفلسطينيون هم العدو، منتقدًا اتهام غزة بتدبير الحادث وترك العدو الصهيوني دون اتهام.

وأضاف "أما الملاحظة الثانية هي أن الألم يزداد حين يشعرني من يكتب هذا الكلام أنه أقرب مني لهؤلاء الذين استشهدوا وهذا ليس صحيحاً، لأن من استشهدوا من أبناء الأمة إذا تداعوا تداعت سائر الأمة بالسهر والحمى".

جاءت كلمة أبو مرزوق في إطار الأمسيات المقدسية التي تقيمها لجنة القدس باتحاد الأطباء العرب احتفالا بعيد الفطر المبارك وفي ذكرى حريق المسجد الأقصى المبارك (21 أغسطس 1969م).

وأقيم خلال الأمسية مزاد خيري لقطع آثار من المسجد الأقصى المبارك، وشارك في الاحتفال نخبة من الفنانين والمفكرين والمثقفين ورجال الأعمال.

انشر عبر