شريط الأخبار

"هنية" خلال خطبة العيد:غزة ستبقى خندقا متقدما في الدفاع عن الأمة

07:34 - 19 حزيران / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

جدد اسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني في غزة التعازي لرئيس جمهورية مصر العربية الدكتور محمد مرسي ولشعب مصر وجيشها العظيم التعازي بعد جريمة سيناء التي راح ضحيتها 16 جنديا مصريا .

وأكد هنية خلال خطبة العيد أن ما يصيب مصر وما يصيب امتنا يصيبنا في فلسطين مؤكدا أن غزة وفلسطين ستكون مصدر استقرار لمصر ولسيناء ورفح المصرية .

وبين هنية أن أمن واستقرار مصر هو من استقرار غزة وفلسطين مؤكدا استعداد حكومته العالي للتعاون الامني مع الاشقاء في مصر لحماية الامن المشترك والجهود المشتركة .

وقال :" نريد تعاونا امنيا مع اشقائنا وعمقنا الاستراتيجي بما يخدم الاستقرار ويبقى الامة مستقرة للتفرغ لقضية فلسطين وليس تعاونا مع العدو الصهيوني".

وأضاف:" لا نريد أن تنشغل الثورة والثوار بمعارك جانبية حتى  لا ينشغلوا عن قضية فلسطين .

وأكد هنية ان الشعب الفلسطيني لن يغادر ولن  يهاجر ولن يستوطن أي بلد آخر مؤكدا أن سيناء مصر للمصرين وفلسطين للفلسطينيين وغزة جزء اصيل من شعب فلسطين وأضاف:" نحن اليوم أكثر تمسكا بأرضنا وترابنا العزيز و لا للوطن البديل ولا للهجرة والتوطين .

وبين هنية أن غزة ستبقى خندقا متقدما في الدفاع عن الأمة ولن تلقي بالا ولن تلتفت للأصوات النشاز والمغرضة التي تسيئ لغزة او للعلاقات المتطورة المتجددة بين مصر وغزة.

كما وجه هنية التحية للأسرى الأبطال في سجون الاحتلال قائلا :"لن ننساكم والمقاومة التي حررت جزءا كبيرا منكم عاقدة العزم ان تحرر بقية اسرانا من سجون الاحتلال الصهيوني ".

انشر عبر