شريط الأخبار

شاب يذبح شقيقته بسبب الغسيل فى بورسعيد

07:37 - 17 تشرين أول / أغسطس 2012

وكالات - فلسطين اليوم

لقيت ربة منزل بالعقد الثالث من العمر مصرعها، اليوم الجمعة، ذبحاً بسكين على يد شقيقها الأصغر بسبب "الغسيل".

كان اللواء سامح رضوان، مدير أمن بورسعيد، قد تلقى إخطارًا ببلاغ من سكان عمارة 12 بمساكن منطقة السيد متولى بقيام جارهم بذبح شقيقته، وعلى الفور أمر بتشكيل فريق أمنى لكشف أسباب وقوع الجريمة والقبض على الجانى والسلاح المستخدم.

وتمكن المقدم محمد صبح، رئيس مباحث الضواحى، من القبض على المتهم قبل هروبه، وبسؤاله اعترف تفصيلياً بارتكابه الجريمة التي بررها بأنه ضج بأفعال شقيقته وأنجالها، مشيراً الى أنه فوجئ بقدوم هدى السيد إبراهيم فراج (31 سنة–ربة منزل) متزوجة وتقيم بمحافظة بنى سويف لبورسعيد، وأقامت معه بالشقة منذ فترة ورفضت العودة لمنزل زوجها.

أضاف الشقيق المتهم أن شقيقته وأولادها حولوا المنزل لجحيم لا يطاق، ويوم الحادث النوم فوجئ بصالة المنزل مليئة بالمياه وتبين أن ابنة شقيقته السبب، وبعد تعنيفه لها وضربها، تدخلت شقيقته ونهرته فذهب إلى المطبخ وأحضر سكيناً وقام بطعنها برقبتها فذبحها السكين.

أكدت تحريات المباحث ما جاء على لسان الجانى، وتم تحرير محضر بالواقعة وأرشد الجانى عن السكين المستخدم فى الحادث وإحالته للنيابة العامة التى قررت بانتداب الطبيب الشرعى لبيان أسباب الوفاة والتصريح بدفن الجثة وحبس المتهم 4 أيام على ذمة القضية.

انشر عبر