شريط الأخبار

الاعتداء على الأسيرين المضربين البرق والصفدي والأخير يضرب عن الماء

12:14 - 15 تموز / أغسطس 2012

نابلس - فلسطين اليوم

أعلن الأسير حسن الصفدي المضرب عن الطعام منذ 21\6\2012 إضرابه عن الماء بعد اعتداء آخر جرى بحقه وبحق الأسير سامر البرق.

وأوضح الأسير الصفدي الذي يخوض إضرابا عن الطعام احتجاجا على تنصل "مصلحة سجون الاحتلال" لمحامي نادي الأسير عقب زيارة قام بها "لعيادة سجن الرملة" أن عدداً من السجانين في "العيادة" اعتدوا وللمرة الثانية عليه وعلى الأسير البرق في محاولة للضغط عليهما لفك إضرابهما وثنيهما عن خطوتهما النضالية.

وبين الصفدي لمحامي النادي أن السجانين قاموا بإخراج جميع محتويات غرفته وجميع الأجهزة ولم يبق سوى الفراش الذي ينام عليه.

وقام المحامي بزيارة الأسير أيمن الشروانة المضرب عن الطعام منذ 45 يوماً، الذي أكد لمحامي النادي أنه أصبح يعاني من مشكلة في الكلى ودوخة مستمرة وألم في الظهر والأرجل نتيجة الإضراب.

وبين أنه يقبع في زنزانة منفردة ولا يوجد معه أحد من الأسرى، لافتاً إلى "أنه وعند مطالبة طبيب السجن بإعطائه العلاج للتخفيف من أوجاع ظهره، ساومه على إعطائه الإبرة مقابل فك إضرابه".

فيما طالب الأسير الصفدي بـ"تحرك شعبي من أجل قضيته وقضية الأسرى المضربين عن الطعام"، مؤكدا "أن على الجميع التحرك وبأسرع وقت لإنقاذ حياتهم في ظل تدهور واضح وسريع في حالتهم الصحية خاصة وأن الصفدي خاض إضرابين متتاليين عن الطعام ولفترات طويلة".

وفي هذا السياق، حذر نادي الأسير سلطات الاحتلال من "المساس بحياة الأسرى المضربين"، مطالباً المؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية بـ"ضرورة التدخل لإيجاد حل سريع لقضيته وقضية إخوانه من الأسرى المضربين

انشر عبر