شريط الأخبار

ديختير ينشق عن كاديما ليصبح وزير الجبهة الداخلية

11:21 - 14 تشرين أول / أغسطس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

مفاجأة كبيرة في الكنيست الصهيوني، آفي ديختير، عضو الكنيست عن حزب "كاديما" الذي خرج من الائتلاف الحكومي قبل عدة أسابيع، يعلن انشقاقه عن الحزب وانضمامه لحكومة نتنياهو كوزير للجبهة الداخلية.

يذكر أن عضو الكنيست ديختير، ومن أجل أن يستطيع إشغال المنصب، سيكون عليه الاستقالة من الكنيست، لأنه لن يستطيع "الانشقاق" والبقاء في الكنيست، إذ يمنع القانون الإسرائيلي انشقاق عدد من أعضاء أي كتلة في الكنيست وتشكيل كتلة منفصلة في حال كانوا أقل من ثلث الكتلة (وأكثر من عضو واحد).

يأتي هذا الانشقاق في ظل لقاء ديختير مع كل من رئيس الحكومة بنيامين نتناهو ووزير الحرب إيهود باراك (الذي انشق هو ومجموعة من زملائه عن كتلة حزب العمل وشكلوا كتلة – الاستقلال)، اللذين كانا قد عرضا هذا المنصب على عدد من أعضاء الكنيست إلا أنهما جوبها بالرفض.

هذا، ومن المنتظر أن يدخل إلى الكنيست بدلا من عضو الكنيست المستقيل عن حزب كاديما، رجل الأعمال العربي أحمد ذباح، ابن قرية دير الأسد.

انشر عبر