شريط الأخبار

رفح: الجهاد تنظم افطارا جماعيا لذوي الشهداء والأسرى

02:33 - 14 تموز / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

نظمت حركة الجهاد الإسلامي بمدينة رفح حفل إفطاراُ جماعياً على شرف عوائل الشهداء والأسرى بحضور قادة من الحركة وشخصيات وممثلين عن القوى الوطنية والإسلامية.

وجدد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ نافذ عزام تأكيده على تمسك حركته بخيار المقاومة والجهاد كخيار استراتيجي لمواجهة العدو الصهيوني، مبيناً بأن طريق الجهاد والمقاومة طريق شاق وطويل يحتاج منا لصبر والإيمان بالله أننا منتصرون ويتطلب من شعبنا التوحد ورص الصفوف.

وتطرق الشيخ عزام إلى الانتصارات التي حققها الأسرى الأبطال في معركة الأمعاء الخاوية قائلاً: " رغم قسوة الظروف والحصار تمكن أسرانا الأبطال أمثال ( الشيخ خضر عدنان وهناء شلبي وبلال ذياب وثائر حلاحلة و جعفر عز الدين ومحمود السرسك) من تسجيل أسمائهم في سجلات المجاهدين والمقاومين و سجلات النصر والبطولة و تمكنوا من إرضاخ السجان الصهيوني لمطالبهم بامعائهم الخاوية.

وأكد عضو المكتب السياسي للجهاد أن رمضان موسمًا لجهاد النفس وإصلاح أوضاع المجتمع والتسامح وإصلاح ذات البين, داعياً في الوقت ذاته فتح وحماس لتحقيق المصالحة والوحدة الوطنية.

وأشار إلى أن شهر رمضان هو شهر الرحمة والانتصارات العظيمة التي حققها المسلمون وخاصة معركة بدرٍ الكبرى التي انتصر فيها المسلمون على المشركين وكانوا اقل منهم عددا وعدة ولكن أكثر قوة وإيمانا وكانت فتحا ونصرا للمسلمين.

وفي شأن هجمة سيناء جدد الشيخ عزام تأكيده على أن هذه الجريمة موجهة للشعب الفلسطيني ولمقاومته لإحداث وقيعة بينه وبين الشعب المصري وتوتير العلاقة بينهما, وتستهدف انجازات الثورة المصرية مع اختيار رئيساً لمصر, ولا تخدم سوى العدو الصهيوني.

انشر عبر