شريط الأخبار

قراقع: حراك عربي ودولي خلال الأشهر القادمة حول قضية الأسرى

04:55 - 11 تموز / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

أكد وزير شئون الأسرى والمحررين لدى السلطة الفلسطينية عيسى قراقع أن حراكا جديا عربيا ودوليا حول قضية الأسرى فى سجون الاحتلال الإسرائيلى ستشهده الأشهر القادمة من هذا العام، وذلك فى ضوء زيادة وتيرة الوعى الدولى بأهمية قضية الأسرى سياسيا وإنسانيا وقانونيا، واستمرار ارتكاب إسرائيل ممارسات لا إنسانية بحق الأسرى.

وقال قراقع - فى تصريح له اليوم السبت - "إن المؤتمر المزمع عقده تحت رعاية جامعة الدول العربية يومى 10 و11 ديسمبر القادم فى العراق سيركز على طلب الدعم والضغط باتجاه انتزاع الاعتراف بالصفة القانونية والشرعية للأسرى فى سجون الاحتلال بصفتهم أسرى حرب ومقاتلين شرعيين".

وأوضح أن المؤتمر سيركز على تطبيق قرارات جامعة الدول العربية بإدراج ملف الأسرى على طاولة الأمم المتحدة لاتخاذ قرار بالتوجه برأى استشارى إلى محكمة العدل الدولية للبت فى الوضع القانونى للأسرى فى سجون الاحتلال الإسرائيلي، ودور المجتمع الدولى ودولة الاحتلال فى المسئولية القانونية عن الأسرى القابعين فى السجون.

وأشار قراقع إلى أن اللجنة التحضيرية أعدت رؤية شاملة لهذا المؤتمر الذى ستشارك فيه مؤسسات حقوق إنسان دولية وخبراء فى القانون الدولى وشخصيات سياسية.

وكشف عن التحضير لمؤتمر آخر حول الأسرى استعدت الجمهورية التونسية لاستضافته نهاية هذا العام، كاستمرار لدعم قضية الأسرى وتحريكها على كافة المستويات بصفتها قضية عربية ودولية وإنسانية.

ولفت قراقع إلى أن هذا الحراك يتزامن أيضا مع توجه الأسرى داخل السجون، والذين قرروا القيام بخطوات قانونية للاعتراف بهم كأسرى حرب، وذلك تحت عنوان (معركة الانبعاث الوطني)، حيث سيبدأ الأسرى فى برنامج نضالى يدعم هذا التوجه.

انشر عبر