شريط الأخبار

بالصور: "تسهيلات" الاحتلال للصلاة في القدس تفضحها الحواجز العسكرية

03:45 - 10 حزيران / أغسطس 2012

القدس المحتلة - خاص - فلسطين اليوم

توافد عشرات الآلاف من انحاء الضفة الغربية، والداخل الفلسطيني إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الرابعة من شهر رمضان المبارك في المسجد الاقصى، فيما أغلقت قوات الاحتلال جميع المسارات القريبة من ابواب المدينة المقدسة، واخضعت المتجهين للصلاة لإجراءات مشددة على الحواجز المقامة على مداخل القدس منذ ساعات الصباح الباكر.

واكتظت حواجز الاحتلال المقامة على مداخل القدس بعشرات الاف المصلين الذين انتظروا منذ ساعات الفجر الاولى للسماح لهم بالوصول الى المسجد الاقصى.

وتفضح تفاصيل ما يجري على الحواجز والعديد من الصور التي التقطتها الصحافة اليوم الجمعة، ما تروجه سلطات الاحتلال عن تسهيلات اتخذتها مع حلول شهر رمضان، لتمكين المصلين من الوصول الى المسجد الاقصى.

ومنعت قوات الاحتلال الاف المصلين من الوصول الى المدينة المقدسة واعادتهم من حيث اتوا بينما، اخضعت الاخرين لإجراءات طويلة ومرهقة ومهينة.

وأفاد مراسلنا  في مدينة القدس، أن قوات الاحتلال منعت المركبات الخاصة من الدخول الى مدينة القدس، ما اضطر ركابها للترجل والمشي مسافات طويلة للوصول الى المسجد الاقصى.

وانتشرت قوات وشرطة الاحتلال بكثافة عند المقابر القريبة من المسجد الاقصى كمقبرة الرحمة وباب الاسباط.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال المتواجدة على حاجز بيت لحم منعت بعض صغار السن من دخول القدس.

وكانت قوات الاحتلال المنتشرة على ابواب القدس القديمة، منعت الجمعة الماضية من تقل اعمارهم عن 40 عاما من الوصول الى المسجد الاقصى.

وانتشرت العديد من طواقم الإسعاف الفلسطينية منذ الصباح الباكر في المدينة المقدسة.

 


الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى
الاحتلال في الاقصى

انشر عبر