شريط الأخبار

الاستعداد للحرب: الجيش الاسرائيلي يوزع الذخائر..

11:18 - 10 كانون أول / أغسطس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


قالت صحيفة يديعوت العبرية أن الجيش الاسرائيلييستعد   لحرب في عدة جبهات لذلك وقرر توزيع احتياطات الذخيرة والغذاء على عدد كبير من القواعد كي يقلل تهديد الاصابة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "يديعوت احرونوت" اليوم الجمعة بان الجيش سيخزن عشرات الاف الوجبات القتالية والوسائل غير السرية في مصانع خاصة في أرجاء البلاد، في ظل الفهم بان القواعد الكبرى معروفة ومهددة وستصبح اهدافا سهلة لضربات الصواريخ الدقيقة.

وقالت انه في الجيش الاسرائيلي يفهمون بان الحرب القادمة ستقع في ساحات عديدة، ولهذا فقد تقرر توزيع احتياطي المعدات الحساسة منذ الان على القواعد في أرجاء الكيان.

وبين الصحيفة  ان رئيس دائرة النقليات السابق العميد نسيم بيرتس يقود المشروع الذي يوجد في مراحله المتقدمة. وقد تم تصنيف احتياطات الجيش الاسرائيلي حسب اهميتها ووزعت في مناطق مختلفة لتصعيب الامر على العدو في لحظة الحقيقة. في المخزونات الاستراتيجية تقرر تحسين قدرات التحصين.

وأكدت أنه في اثناء الاسابيع القادمة سيصدر رئيس قسم التكنولوجيا والنقليات اللواء كوبي باراك عطاء خاصا لشركات خاصة في الاقتصاد تلتزم بالحفاظ على مستوى عال من السرية اذا ما فازت بالعطاء. في اطار الاتفاق الخاص ستخصص تلك الشركات مواقع في مصانعها مدفوعة الاجر، والجيش الاسرائيلي يخزن فيها عشرات الاف الوجبات القتالية التي ستكون مخصصة عند الطواريء للوحدات القتالية. وعند الحرب تصل شاحنات الجيش الاسرائيلي الى المكان وتنقلها الى الكتائب. الشرط الاساس للمصانع سيكون مستوى تحصين معقول.

وأشارت الصحيغة أن الجيش يعتزم  ان ينقل ايضا الى مصانع أمنية مدنية قسما من مخزون الذخيرة. في اثناء حرب لبنان الثانية واجه الجيش الاسرائيلي مصاعب عديدة في مجال تزويد القوات داخل اراضي جنوب لبنان ولا سيما لعدم فتح محاور للنقليات. ومنذئذ غير الجيش مفهومه وحسن قدراته في المجال منعا لوضع لا تصل فيه قوافل تزويد المؤن في الوقت المناسب الى المقاتلين.

انشر عبر